يونيسيف: تقارير تفيد بمقتل 11 طفلا خلال الهجوم على سوق مكتظ فى عفرين شمالي سوريا

بروباجنداآخر تحديث : الأربعاء 29 أبريل 2020 - 3:59 مساءً
يونيسيف: تقارير تفيد بمقتل 11 طفلا خلال الهجوم على سوق مكتظ فى عفرين شمالي سوريا

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف)، اليوم الأربعاء، إن هناك تقارير تفيد بمقتل 11 طفلا إضافة إلى إصابة العشرات بجروح نتيجة انفجار قنبلة قرب حاوية بنزين في سوق مكتظ بمدينة عفرين في الريف الشمالي من مدينة حلب السورية أمس.

وأعرب تيد شيبان المدير الإقليمى ليونيسيف للشرق الأوسط وشمال أفريقيا من الخشية من أن يكون عدد القتلى أكبر من هذا بكثير.

وقال شيبان إنه وبعد عشر سنوات من الحرب فى سوريا فإن الأطفال لا يزالون أكبر المتضررين جراء العنف غير المسبوق والدمار والموت.

وأضاف أن العنف ليس بجديد في عفرين حيث كان أكثر من 50 ألف طفل قد اضطروا للنزوح من هناك إلى مناطق اخرى في سوريا فى عام 2018.

وأشارت يونيسيف إلى أن الحرب فى سوريا هى بعيدة كل البعد عن النهاية، وشددت على جميع اطراف النزاع بأن الاطفال ليسوا هدفا وأن الهجمات على التجمعات المأهولة بالمدنيين هى خرق للقانون الدولي.

رابط مختصر
2020-04-29 2020-04-29
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا