وفاة مريض بـ “فيروس كورونا” فى إيطاليا ..وغلق المدارس والمقاهي فى كودونا

بروباجنداآخر تحديث : السبت 22 فبراير 2020 - 2:24 صباحًا
وفاة مريض بـ “فيروس كورونا” فى إيطاليا ..وغلق المدارس والمقاهي فى كودونا

اكدت وكالة الأنباء الايطالية منذ قليل خبر وفاة مريض بفيروس كورونا فى شمال ايطاليا.

حيث كانت السلطات الإيطالية قد اعلنت امس أن عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد الذي ظهر لأول مرة في الصين، قد تضاعف بأكثر من 4 أضعاف، من جراء ظهور حالات إصابة جديدة في شمال البلاد.

تعتبر الحالات الجديدة في إيطاليا هي الأولى في البلاد التي جاءت عن طريق العدوى الثانوية، حيث وصل العدد الإجمالي إلى 14 يوم أمس الجمعة.

هذا وقد قالت السلطات الصحية إن أول من أصيب بالمرض في شمال إيطاليا كان قد التقى بشخص عائد من الصين في 21 يناير دون ظهور أي أعراض للفيروس الجديد.

كما يرقد رجل إيطالي (38 عاما) في المستشفى في حالة حرجة، كما ثبتت إصابة زوجته وصديقه بالفيروس، كما أن هناك 3 مرضى في المستشفى ظهرت عليهم أعراض تشبه أعراض الأنفلونزا منذ بضعة أيام، أصيبوا أيضا بالتهابات، وأصيبت 5 ممرضات وأطباء بالفيروس.

من جانبها أمرت وزارة الصحة الإيطالية أي شخص اتصل بالثلاثة بأن يقبع تحت الحجر الصحي لمدة 14 يوما، وتم عزل قرابة 150 شخصا، بينهم عاملون في القطاع الصحي، لإخضاعهم لفحوص.

ووفقا لوزارة الصحة الإيطالية، ثبتت إصابة 3 أشخاص آخرين في لومباردي، أمس الجمعة، وأصدر عمدة كودونا مرسوما بغلق جميع المطاعم والحانات والمدارس ومواقع التجمعات العامة مثل المراقص والصالات الرياضية، ونصحت وزارة الصحة سكان المنطقة بالتزام المنازل كإجراء احترازي.

رابط مختصر
2020-02-22 2020-02-22
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا