وزيرة خارجية ليبيا: استراتيجية حكومة الوحدة الوطنية واضحة تجاه مغادرة المرتزقة الأجانب فورا

بروباجنداآخر تحديث : الأحد 4 أبريل 2021 - 8:51 مساءً
وزيرة خارجية ليبيا: استراتيجية حكومة الوحدة الوطنية واضحة تجاه مغادرة المرتزقة الأجانب فورا

جددت وزيرة الخارجية والتعاون الدولي الليبية نجلاء المنقوش، التأكيد على أن استراتيجية حكومة الوحدة الوطنية واضحة وجادة تجاه مغادرة المرتزقة الأجانب من الأراضي الليبية فورا.

ودعت المنقوش – في مؤتمر صحفي مشترك عقدته مساء اليوم الأحد بطرابلس مع رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، وفقا لوكالة الأنباء الليبية – كافة الدول للمسارعة في عودة وافتتاح سفاراتها وقنصلياتها لتقديم خدماتها بشكل سريع للمواطنين الليبيين والأجانب على حد سواء.

وأكدت المنقوش أن دور حكومة الوحدة الوطنية هو تحقيق الاستقرار وتهيئة الظروف الملائمة ،على كافة المستويات لإجراء الانتخابات في وقتها المحدد، وأن الحكومة قدمت كل الدعم للمفوضية الوطنية العليا للانتخابات ونحتاج لتكاثف جهود الاتحاد الأوروبي في دعم المفوضية في الجوانب الفنية واللوجستية وأيضا التوعوية

وحول أسس وآليات التعاون المستقبلي بين ليبيا والاتحاد الأوروبي.. أوضحت “المنقوش” أن هناك الكثير من القضايا المشتركة التي تجمع ليبيا والاتحاد الأوروبي ،وهي قضايا تتطلب التعاون المستمر، ومن أهم هذه القضايا هي قضية الهجرة غير الشرعية.

وطمأنت وزيرة الخارجية المجتمع الدولي بأن ليبيا قامت مؤخرا بالكثير من الجهود ،في سبيل تطوير استراتيجيتها الوطنية لإدارة الهجرة وعززت من تعاونها، سواء مع الاتحاد الأوروبي مجتمعا أو مع الدول الأوروبية على شكل منفرد، مؤكدة أن الهجرة غير النظامية هي ليست فقط مشكلة ليبية ولكنها مشكلة إقليمية تتطلب التعاون والعمل المشترك.

بدوره.. أعلن رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل أن الغرض والهدف من زيارته لليبيا ،هو إيصال رسالة بأن الاتحاد الأوروبي يعمل مع حكومة الوحدة الوطنية، وأن مستقبل ليبيا بأيدي الليبيين ولديهم القدرة على بناء دولة واعدة، معبرا عن رغبة الاتحاد الأوروبي في دعم الليبيين لبناء بلدهم وأن يغادر كل المرتزقة وأن تقوم الانتخابات في وقتها المحدد.

وقال ميشل “لقد قمنا بمساعدة الدولة الليبية والآن نقدم دعمنا عبر إحضار 50 ألف جرعة من مضاد لفيروس كورونا وستصل في القريب العاجل”، مضيفا: “نريد أن ندعمكم حتى تقوموا ببناء بلدكم، ولكن بشرط مغادرة كل المرتزقة البلاد”.

وأوضح رئيس المجلس الأوروبي، أن الاستقرار والأمن والهجرة من المواضيع المهمة، وأنه قد تحدث مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية حول كيفية دعم الاتحاد الأوروبي لليبيا في هذه المجالات، معلنا في الوقت نفسه أن سفير الاتحاد الأوروبي سوف يعود في الأسابيع القادمة لمباشرة عمله في ليبيا.

رابط مختصر
2021-04-04
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا