نور بن لادن تحذر من هجوم مماثل لأحداث 11 سبتمبر

بروباجنداآخر تحديث : الإثنين 7 سبتمبر 2020 - 12:57 صباحًا
نور بن لادن تحذر من هجوم مماثل لأحداث 11 سبتمبر

حذرت نور بن لادن ابنة شقيق أسامه بن لادن، زعيم تنظيم القاعدة السابق، والعقل المدبر لهجوم ١١ سبتمبر الإرهابي، من هجوم مماثل قد يحدث حال فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن في الانتخابات الأمريكية أمام الرئيس ترامب، وقالت إن دونالد ترامب وحده هو الذي يمكنه منع ذلك.

وقالت إن داعش انتشر في ظل إدارة أوباما بايدن، ما أدى بهم إلى القدوم إلى أوروبا، وأظهر ترامب أنه يحمي أمريكا ونحن بالامتداد من التهديدات الخارجية من خلال القضاء على الإرهابيين من جذورهم وقبل أن تتاح لهم فرصة الضرب.

وأضافت نور بن لادن، في مقابلة لها مع نيويورك بوست والتي تعيش في سويسرا، أنها كانت دائمًا “أمريكية عن ظهر قلب” وستقدم دعمها لترامب في الانتخابات الرئاسية لعام 2020، ووصفت في المقابلة الانتخابات المقبلة بأنها الأهم.

وأوضحت، لقد كنت من أنصار الرئيس ترامب منذ أن أعلن أنه يترشح في الأيام الأولى من عام 2015، وشاهدت من بعيد وأنا معجبة بتصميم هذا الرجل، “يجب إعادة انتخابه.. إنه أمر حيوي لمستقبل ليس فقط لأمريكا، ولكن للحضارة الغربية ككل”.

تنظر إلى جميع الهجمات الإرهابية التي حدثت في أوروبا على مدى السنوات الـ19 الماضية، لقد هزونا تمامًا حتى النخاع، وأضافت السيدة بن لادن: “لقد اخترق مجتمعنا بالكامل”، “في الولايات المتحدة، من المقلق للغاية أن اليسار قد انحاز تمامًا إلى الأشخاص الذين يشاركون هذه الأيديولوجية”.

كانت بن لادن من المؤيدين الصريحين لترامب، في وقت واجه فيه الرئيس انتقادات من الدول الأوروبية، في سويسرا، حيث تعيش السيدة بن لادن، حصل ترامب على نسبة تأييد تبلغ 18 في المائة فقط ، وفقًا لاستطلاع أجرته مؤسسة غالوب عام 2018.

رابط مختصر
2020-09-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا