«نواب مصراتة الليبي» يعلن وقوفه مع المجلس الرئاسي ضد المجموعات المسلحة

بروباجنداآخر تحديث : الأربعاء 12 يوليو 2017 - 1:25 مساءً
«نواب مصراتة الليبي» يعلن وقوفه مع المجلس الرئاسي ضد المجموعات المسلحة

أكد التجمع السياسي لنواب مصراتة الليبي، وقوفه مع المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج، في وجه المجموعات المسلحة التابعة لحكومة الإنقاذ المنتهية ولايتها برئاسة خليفة الغويل والتي هاجمت منطقة القره بولي 60 كيلو مترا شرق العاصمة طرابلس.

وقال تجمع نواب مصراتة، في بيان له «إن هذه المجموعة المارقة والتيارات والمجموعات الواقفة خلفها باتت معروفة للجميع، وإنها تصر على الاستمرار فى غيها مما جعلها معزولة عن المجتمع وعامة الناس به من الساعين للاستقرار والتعايش».

وحث تجمع نواب مصراتة المجلس الرئاسي على «تطبيق الترتيبات الأمنية فى طرابلس وفقًا للاتفاق السياسي قطعًا للطريق على المتربصين، ولكي يتسنى لهم في التجمع تطبيق ودعم الترتيبات شعبيًا والوقوف ضد من يعرقل الاستقرار وبناء الدولة».

كما عبر التجمع السياسي لنواب مصراتة المكون من أعضائها بمجلسي الدولة والنواب «عن استيائه لما شهدته القره بولي من تحشيد واقتتال روع الآمنين وتسبب في تعثر خدمات الكهرباء والاتصالات»

رابط مختصر
2017-07-12 2017-07-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا