سائحة من دولة أوكرانيا تُشيد بالاجراءات الوقائية بالغردقة وتشكر محافظ البحر الأحمر ووزير السياحة

بروباجنداآخر تحديث : الأحد 21 مارس 2021 - 3:56 مساءً
سائحة من دولة أوكرانيا تُشيد بالاجراءات الوقائية بالغردقة وتشكر محافظ البحر الأحمر ووزير السياحة

أشادت سائحة من دولة أوكرانيا (دائمة التردد على مدينة الغردقة وتزورها كل عام منذ 18 سنة)، بالاجراءات الوقائية والاحترازية للحد من إنتشار فيروس كورونا المستجد المتخذة بمدينة الغردقة، وداخل المنشآت السياحية والفنادق بمحافظة البحر الأحمر، ووصفتها بالإجراءات العالمية، وأنها تفوق الإجراءات الوقائية المتخذة في العديد من الدول الأوروبية.

حرصت سائحة تدعى ” إليزويتا بستريكايا” ، أوكرانية الجنسية، على إرسال رسالة شكر إلى الصفحة الرسمية للبوابة الالكترونية لمحافظة البحر الأحمر، وجهت خلالها الشكر إلى الدولة المصرية، واختصت بالشكر محافظ البحر الأحمر اللواء عمرو حنفى، ووزير السياحة والآثار الدكتور خالد العنانى، لما عايشته بنفسها من إجراءات احترازية يتم تطبيقها بدقة داخل مدينة الغردقة، وفى المطاعم وحمامات السباحة وداخل غرف الإقامة بالفنادق.

أكدت السائحة أنها خضعت لاجراءات احترازية دقيقة من لحظة وصولها مطار الغردقة الدولي، مروراً بعملية نقلها بأتوبيسات سياحية فاخرة حيث تمت مراعاة عملية التباعد الاجتماعي أثناء النقل، فضلاً عن تعقيم الحقائب قبل دخولها فندق الإقامة، وعمليات التطهير طوال اليوم للغرف وللشوارع بالمدينة، وأشارت إلى أنها من عشاق مدينة الغردقة ودائمة التردد عليها، وتحرص على زيارتها منذ 18 عاماً مرة على الأقل سنوياً للاستمتاع بجوها.

وفي نهاية رسالتها أكدت أنها ستدعو كل أصدقائها لزيارة مدينة الغردقة، والاستمتاع بجوها الساحر، كما وجهت نصيحة لجميع شعوب العالم بضرورة زيارة مصر، والاستمتاع بطبيعتها الخلابة طوال العام، وطمأنتهم قائلة” الدولة المصرية تحرص على صحة ضيوفها وتتخذ إجراءات احترازية عالمية”، وجددت شكرها لمحافظ البحر الأحمر لمتابعته المستمرة للإجراءات الوقائية، وأشارت إلى أنها شاهدته أكثر من مرة يتفقد الشوارع والميادين.

رابط مختصر
2021-03-21 2021-03-21
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا