أخبار عالميةعاجل

ترامب: الإغلاق العام.. قد يٌدمر البلاد وعدد ضحايا كورونا سيكون أقل من ضحايا الكساد والإكتئاب

كتب .. عثمان فكري من امريكا

حذر الرئيس الأميركي دونالد ترامب من أن أي إغلاق عام يمكن أن “يدمر” البلاد .. مشيرا إلى أن عدد ضحايا كورونا سيكون أقل من ضحايا الكساد والاكتئاب.

واعتبر ترامب أن “انكماشا كبيرا” يمكن أن يفوق في عدد ضحايا فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة الامريكية وأعرب عن أمله باستئناف النشاط الاقتصادي سريعا.. وقال ترامب انه من الممكن أن نخسر عددا معينا من الأشخاص بسبب الأنفلونزا .. ولكن قد نخسر عددا أكبر إذا أغرقنا البلاد في انكماش كبير” لافتا إلى إمكان حصول “آلاف عمليات الانتحار”.

وفي لقاء حصري له مع شبكة فوكس نيوز ومعه أعضاء فريق مكافحة وباء كورونا في البيت الأبيض لمناقشة المستجدات بشأن الوضع في الولايات المتحدة في ظل انتشار وباء كورونا، وسيتم اللقاء الحصري لفوكس نيوز عن طريق استخدام تقنيات التكنولوجيا من الفيديو كونفرانس أو وسائل التواصل الاجتماعي .. وكان ترامب قد قال في تغريدة له على تويتر اليوم الثلاثاء إنه توجد مشكلة في نقص الكمامات وأجهزة التنفس وان الحكومة الفيدرالية تسعى لمساعدة الولايات على توفيرها وكانت وسائل إعلام أميركية قد كشفت أن الرئيس ترامب يستعد لإعادة فتح الاقتصاد الأميركي وإنهاء الإغلاق داخل الولايات المتحدة قريبا وسط دعم اقتصادي.

ومع دخول الولايات المتحدة الأسبوع الثاني من محاولة احتواء انتشار فيروس كورونا عبر إغلاق مساحات كبيرة من الاقتصاد بدأ ترامب والمديرون التنفيذيون في وول ستريت والعديد من الاقتصاديين المحافظين يتساءلون عما إذا كانت الحكومة قد ذهبت بعيداً جداً في هذا الصدد وينبغي عليهم بدلا من ذلك رفع القيود التي تسبب بالفعل ألما عميقا على العمال والشركات، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز الأميركية.

ولا يزال هناك توافق في الآراء بين القادة الحكوميين ومسؤولي الصحة على أن أفضل طريقة لهزيمة الفيروس هي أن تظل الشركات غير الضرورية مغلقة أبوابها وأن يحصر السكان أنفسهم في منازلهم. وبعد أن قاومت بريطانيا هذا الإجراء في البداية أغلقت اقتصادها بشكل كامل يوم الاثنين، كما فعل حكام ولايات فرجينيا وميشيغان وأوريغون.

وسيخضع أكثر من 100 مليون أميركي قريباً لأوامر البقاء في المنزل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى