القذافي وترامب وألبرت بايك وجورج واشنطن.. ومن أنتم ؟| بقلم عثمان فكري

بروباجنداآخر تحديث : السبت 20 يونيو 2020 - 10:24 صباحًا
القذافي وترامب وألبرت بايك وجورج واشنطن.. ومن أنتم ؟| بقلم عثمان فكري

كتب .. عثمان فكري من أوهايو كولمبوس

وأنا أتابع مظاهرات الشباب الأمريكي من كافة الأعراق وهو يقوم بتحطيم تماثيل رموز الكونفدرالية الأمريكية سواء في شوارع واشنطن العاصمة أو في باقي المدن والولايات تذكرت المرحوم معمر القذافي في خطابه الشهير في يوم 22 فبراير 2011 م وعبارته الشهيرة ” من أنتم .. ؟” والتي ظن الجميع بالخطأ أنه كان يقصد الثوار من الشباب الليبي النقي وليس من ركب الثورة الليبية أيضا من تجار الدين والملالي من أتباع قطر وتركيا.

وإنما كانت عبارة القذافي الشهيرة .. من أنتم ؟ كانت موجهة الى قطر وتركيا.. وليس الليبيين .. نعم يا سادة .. من أنتم ؟ تلك كان القذافي يخاطب قطر ونظام الحمدين وليس الشباب الليبي .. وهكذا تمكن حكام قطر وأتباعهم من قتل القذافي والتخلص منه لأنه كان كاتم أسرار عبثهم وتمويلهم لجماعات إرهابية ليس في المنطقة فقط بل إينما تيسر لهم.

تذكرت كل ذلك اليوم وأنا أقرأ تغريدة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب وهو يوجهها للشرطة وخصوصا لجهاز شرطة العاصمة واشنطن ولسان حاله يقول للشباب العابث الغاضب من حادثة مقتل المواطن الأفريكان أمريكان “جورج فلويد” منذ أكثر من 21 يوما وحتى اليوم تخرج مسيرات تحت شعار “بلاك لايفز ماتير” حياة المواطنين السود مهمة .. ويقومون الشباب في الأغلب بتحطيم تماثيل رموز الوحدة الكونفدرالية الامريكية واليوم (السبت) ترامب غرد على تويتر وقال إن شرطة العاصمة واشنطن لا تقوم بعملها لأنها تتفرج على إسقاط تمثال وحرقه مشددا على أنه يجب القبض على هؤلاء الأشخاص على الفور، ووصف ما يحدث بأنه “عار” على البلاد ولسان حاله في مخيلتي وهو يردد نفس سؤال القذافي الله يرحمه .. من أنتم ؟ تغريدة ترامب جاءت بعد أن أسقط محتجون تمثال ألبرت بايك .. أحد قادة الكونفدرالية في الولايات المتحدة في العاصمة الأميركية واشنطن .. وقام محتجون بإشعال النار من قبل في تمثال جورج واشنطن في شوارع بورتلاند بولاية أوريغون وأطاح المحتجون بالتمثال ووضعوا ملصقاً كتب عليه: “أنت على أرض السكان الأصليين”.

ثم وجه ترامب كلامه لأنصار الحزب الديمقراطي ولحكام الولايات التابعين للحزب الديمقراطي قائلا: “الحكومة الفيدرالية جاهزة لحل مشكلة مناطقكم بسرعة” وسبق وأطاح محتجون في مدينة بورتلاند بولاية أوريغون بتمثال لجورج واشنطن والذي تم نصبه في عشرينات القرن الماضي وقام المتظاهرون بوضع ملصق على رأس التمثال وكٌتب عليه “أنت على أرض السكان الأصليين” ورسموا أيضًا على قاعدة التمثال و في وقت سابق قام المتظاهرون في جامعة أوريغون في يوجين بتشويه تمثالين يمثلان الرواد البيض .. ولسان حال ترامب حيال كل مايحدث من شغب وتحطيم لتماثيل رموز مٌكتشفي القارة الأمريكية ورموز الجيش الأمريكي الكونفدرالي مثل ألبرت بايك وجورج واشنطن وغيرهم والشرطة الأمريكية واقفة لا تتحرك تجاههم بأي رد فعل ولم تقبض على أيا منهم .. كل ذلك جعل ترامب يندد بالشرطة في واشنطن ويقول أن ما حدث وما يحدث هو ” عار على أمريكا ” ومن أنتم ..؟ وللحديث بقية

رابط مختصر
2020-06-20 2020-06-20
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا