وزير الطاقة السعودي : النفط يستعيد التوازن بعد سنوات من فائض بالمعروض

قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح اليوم الاثنين إن أسواق النفط تستعيد توازنها بعد سنوات من فائض في المعروض لكنه لا يزال يتوقع تمديد اتفاق قادته أوبك لخفض الإنتاج خلال النصف الأول من العام ليشمل 2017 بالكامل.

وتعهدت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجون آخرون من بينهم روسيا بخفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميا خلال النصف الأول من العام لدعم السوق. إلا أن الإمدادات التي ما زالت مرتفعة أدت إلى انخفاض الأسعار إلى ما دون 50 دولارا للبرميل.

وفرض ذلك ضغوطا على أوبك لتمديد خفض الإنتاج ليشمل العام بأكمله.

وقال الفالح في العاصمة الماليزية كوالالمبور خلال مناسبة للقطاع يوم الاثنين “بناء على المشاورات التي أجريتها مع الأعضاء المشاركين أنا واثق من تمديد الاتفاق للنصف الثاني من العام”.

وقال الفالح إن هبوط الأسعار في الآونة الأخيرة يرجع إلى موسم انخفاض الطلب وأعمال صيانة مصافي النفط، وكذلك نمو الإنتاج من خارج أوبك خاصة في الولايات المتحدة.

وارتفع إنتاج الولايات المتحدة من النفط بما يزيد على عشرة في المئة منذ منتصف 2016 إلى 9.3 مليون برميل يوميا، قرب مستويات إنتاج روسيا والسعودية وهما من كبار المنتجين.

لكن الفالح يقول إن الأسواق تحسنت من المستويات المنخفضة المسجلة في العام الماضي، حين هبطت أسعار النفط دون 30 دولارا للبرميل.

كما يتوقع الفالح نمو الطلب العالمي على النفط بمعدل يقترب من مستوى العام الماضي.

وقال إن نمو الطلب الصيني على النفط يجب أن يماثل مستويات العام الماضي بفعل قوة قطاع النقل، في حين من المنتظر أن يسجل الطلب من الهند مستوى نمو جيد

شاهد أيضاً

طريقة تحضير 3 مشروبات طاقة طبيعية في المنزل

يحتاج الإنسان يوميًا إلي أطعمة ومشروبات لتمده بالطاقة، حتي يستطيع القيام بواجباته ومسئولياته، محافظًأ على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *