وزير الخارجية البريطاني يزور السعودية والإمارات لبحث قضية خاشقجي وحرب اليمن

بروباجنداآخر تحديث : الإثنين 12 نوفمبر 2018 - 12:21 مساءً
وزير الخارجية البريطاني يزور السعودية والإمارات لبحث قضية خاشقجي وحرب اليمن

يزور وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت الرياض اليوم الإثنين ليطلب من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بذل مزيد من الجهود في التحقيق المتعلّق بجريمة قتل الصحافي جمال خاشقجي.

وخلال جولته التي تشمل الإمارات العربية المتحدة، سيسعى هانت للحصول على دعم لجهود الأمم المتحدة لإنهاء النزاع في اليمن، حسبما ذكرت وزارة الخارجية البريطانية.

وتأتي زيارة هانت وسط أزمة دبلوماسية دولية تتعلق بمقتل الصحافي السعودي الذي كان مقيما في الولايات المتحدة، في قنصلية بلده في اسطنبول مطلع أكتوبر الماضي.

وقال هانت الذي سيلتقي وزير الخارجية السعودية عادل الجبير أيضا، إن “الأسرة الدولية تبقى متحدة في شعورها بالصدمة والاستياء من القتل الوحشي لجمال خاشقجي قبل شهر”.

وأضاف أنه “من غير المقبول أن تبقى ملابسات جريمة القتل هذه غير واضحة”، مؤكدا أنه “نشجع السلطات السعودية على تعاون كامل مع التحقيق التركي بشأن مقتله، لضمان العدالة لعائلته والعالم الذي يراقب” التطورات.

وكانت وزارة الخارجية البريطانية ذكرت أن هانت الذي سيصل إلى السعودية الإثنين سيجتمع خصوصاً مع الملك سلمان وولي العهد. وأضافت أنّ وزير الخارجية “سيطلب من السلطات السعودية فعل المزيد لضمان تحقيق العدالة لعائلة خاشقجي” وسيُشدّد على “أهمية تعاون السعودية مع تركيا لإجراء تحقيق كامل وموثوق به”.

وخلال جولته القصيرة للخليج، سيزور هانت أبوظبي حيث سيلتقي ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ونائب الرئيس اليمني المدعوم من التحالف الذي تقوده السعودية علي محسن الأحمر ووزير الخارجية خالد اليماني.

وتسعى بريطانيا للحصول على دعم من شركائها في المنطقة لتحرك جديد في مجلس الأمن الدولي من أجل محادثات السلام في اليمن.

وقال هانت إن “الخسائر البشرية للحرب في اليمن لا تُحصى، بين ملايين النازحين ومجاعة وانتشار أمراض وحمام دم مستمر منذ سنوات”، مؤكدا أن “الحل الوحيد الآن هو قرار سياسي بوضع السلاح جانبا واتباع السلام”.

وأكد أن “بريطانيا تتمتع بموقع فريد، بصفتها دولة عضو في مجلس الأمن الدولي ومؤثر أساسي في المنطقة. لذلك أتوجه اليوم إلى الخليج لأطلب من كل الأطراف الالتزام بهذه العملية”.

وتابع “نشهد كارثة إنسانية من صنع الإنسان أمام أعيننا. الآن هناك نافذة لإحداث فرق والسير وراء عملية سلام للأمم المتحدة ولجهود المملكة المتحدة في مجلس الأمن الدولي”.

وقالت وزارة الخارجية البريطانية إن هانت سيبحث أيضا في قضية البريطاني ماثيو هيدجز المتّهم بالتجسّس في الإمارات.

رابط مختصر
2018-11-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا