وزير الأوقاف : لن نسمح باستغلال مشروع صكوك الاضاحي في مساندة أي مرشح

بروباجنداآخر تحديث : الخميس 6 أغسطس 2020 - 1:56 مساءً
وزير الأوقاف : لن نسمح باستغلال مشروع صكوك الاضاحي في مساندة أي مرشح

أكد وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة , أن الوزارة لن تسمح لأحد باستغلال لحوم مشروع صكوك اضاحي الأوقاف او المساجد في مساندة أي مرشح أو المرشحين عامة في أي انتخابات سواء كانت انتخابات مجلس الشيوخ أو غيرها .

وأوضح وزير الأوقاف في تصريحات خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط ” أ ش أ ” اليوم الخميس, أن الوزارة قطعت دابر الجماعات المتطرفة في استغلال حاجة العوز لدى الأسر الأولى بالرعاية والفقيرة في شراء أصواتها الانتخابية من خلال ما كانت تقدمه من بعض المساعدات لها , مؤكدا ان الوزارة ستواصل جهودها لمساعدة هذه الأسر بعزة نفس لا تبتغ من وراء ذلك سوى القبول من الله سبحانه وتعالى دون ابتغاء ترجيح مرشح او عمل سياسي على غيره لأن الوزارة والقائمين عل مشروع صكوك الأضاحي يتحملون مسؤولية وأمانة كبيرة أمام الله عما اولاه لهم المضحين من إنارة عنهم في الأضحية ومن ثم لن تفرط الوزا ة وقيادتها في هذه الأمانة ولن تسمح استغلالها في أي عمل سياسي او انتخابي.

يذكر أن وزير الأوقاف كان قد أطلق , اليوم الخميس , أول قافلة من قوافل لحوم مشروع صكوك الأضاحي الذي تتبناه الوزارة للعام السادس على التوالي , مؤكدا أن الإقبال الشديد من المواطنين على المشاركة في المشروع وتحقيقه لعائد أعلى من معدلات العام الماضي بنحو 14 مليون جنيه بما يعادل 7500 صك عن العام الماضي يؤكد ثقة الشعب المصري في الدولة المصرية ومؤسساتها الوطنية , كما يؤكد أن هناك شعبا قادرا على التنفيذ يسعى للتنمية والخير بعيدا عن المزايدات والمنافع السياسية الخاصة والضيقة التي تعمل من أجلها وتتبناها الجماعات المتطرفة التي كانت تستغل هذه المناسبات في استقطاب الفقراء. كما أكد الوزير , أن النسيج الوطني والترابط والتآخي والكرم والعطاء الذي يتميز به الشعب المصري لا مثيل له , مضيفا أن مشاركة الإخوة المسيحيين في مشروع صكوك الأضاحي وشراء الصكوك دليل واضح وقوى على المعدن النفيس للشعب المصري الذي يقف على قلب رجل واحد.

رابط مختصر
2020-08-06 2020-08-06
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا