وزير الآثار ينعي عالمة المصريات «تحفة حندوسة»

نعى الدكتور خالد العنانى، وزير الآثار، بمزيد من الحزن والأسى الدكتورة تحفة حندوسة، عالمة المصريات الجليلة والتى وافتها المنية صباح اليوم بأحد مستشفيات القاهرة بعد صراع طويل مع المرض.

وأكد “العنانى” أن وفاة الدكتورة حندوسة تعد خسارة فادحة فى الأوساط الأثرية، حيث فقدت مصر والعالم علما من أعلام الآثار المصرية ونموذجا يحتذى به فى تفانيها للعمل.

ولدت الدكتورة حندوسة فى محافظة القاهرة عام ١٩٣٧، وتخرجت فى كلية الآداب – جامعة القاهرة – قسم الآثار المصرية، وثم عُينت معيدة بقسم الآثار بالكلية عام ١٩٦٤، ثم مدرسًا مساعدًا عام ١٩٧٢، وحصلت على درجة الدكتوراه فى الآثار المصرية فى أبريل ١٩٧٣ من كلية الآداب، جامعة القاهرة، وعُينت فى وظيفة مدرس بكلية الآثار- جامعة القاهرة فى نفس العام، ثم تمت ترقيتها إلى أستاذ مساعد عام ١٩٨٠، ثم أستاذ اعتباراً من عام ١٩٨٧، ووقع الاختيار عليها لتشغل منصب رئيس قسم الآثار المصرية بالكلية منذ عام ١٩٨ وحتى ١٩٤، ثم منصب وكيل الكلية من ١٩٩٤ وحتى ١٩٩٧.

شاهد أيضاً

“تموين مطروح” تضبط 24 مخالفة خلال حملات اليوم

كثفت مديرية التموين بمطروح تحت إشراف و متابعة المهندس السيد أبو اليزيد مدير عام تموين مطروح، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *