وزيرا النقل والصناعة يبحثان دعم حركة التجارة مع الدول الافريقية

بروباجنداآخر تحديث : الجمعة 6 مارس 2020 - 3:09 مساءً
وزيرا النقل والصناعة يبحثان دعم حركة التجارة مع الدول الافريقية

اجتمع وزير النقل المهندس كامل الوزير مع وزيرة التجارة والصناعة الدكتورة نيفين جامع بحضور رؤساء هيئتى الموانئ البرية والجافة والطرق والكبارى والنقل البرى وجهاز تنظيم النقل البرى الداخلى والدولى وقيادات الوزارتين وذلك لبحث الموضوعات التى تخدم حركة التجارة مع عدد من الدول الأفريقية .

واستعرض الوزيران الاجراءات الخاصة بتسهيل حركة الأفراد والبضائع بميناء السلوم البرى مثل انشاء عدد من الطرق داخل الميناء وتخصيص مسار سريع للبضائع سريعة التلف والتعاقد مع شركات متخصصة فى شحن وتفريغ البضائع للمساهمة فى سرعة إنهاء الاجراءات الجمركية وتوفير عدد من الموازين الالكترونية بالميناء .

كما تم مناقشة أثر تطبيق قرار تعريفة مقابل الخدمات على الجديد على حركة سيارات النقل وحجم البضائع حيث أفاد رئيس هيئة الموانئ البرية والجافة بأن تطبيق القرار لم يؤثر مطلقا على حركة سيارات النقل التى تحمل البضائع ولا حجم البضائع التى يتم عبورها عبر الميناء.

فيما استعرض وزير النقل الوضع الحالى والمستقبلى لتطوير منطقة السلوم حيث تقوم وزارة النقل بالتطوير الشامل لميناء السلوم البرى بناءًا على توجيهات القيادة السياسية كما يتم اتخاذ الاجراءات اللازمة نحو زيادة مساحة الميناء الحالية بمساحة أخرى مماثلة وقدرها 285 فدان وكذلك تخصيص مساحة 700 فدان بمنطقة السلوم لإنشاء منطقة لوجيستية عليها تخدم الحركة التجارية بين مصر ودول شمال أفريقيا .

وتناقش الوزيران فى سبل دفع وتعميق العلاقات الاقتصادية والتنموية والتجارية بين مصر وتشاد من خلال دراسة تنفيذ الطريق البرى بين مصر وتشاد ليكون بوابة للتجارة بين البلدين وبين دول غرب افريقيا حيث تم استعراض كل المقترحات الخاصة بالمشروع وتم الاتفاق على عقد لقاءات مكثفة لوضع تصور نهائى للعرض على مجلس الوزراء والقيادة السياسية .

رابط مختصر
2020-03-06 2020-03-06
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا