نميرة نجم: مصر ستفوز بمقعدين في مجلسي الأمن ومكافحة الفساد بالقارة السمراء

بروباجنداآخر تحديث : الإثنين 3 فبراير 2020 - 4:42 مساءً
نميرة نجم: مصر ستفوز بمقعدين في مجلسي الأمن ومكافحة الفساد بالقارة السمراء

قالت المستشار القانوني للاتحاد الإفريقي السفيرة نميرة نجم، اليوم الإثنين، إن الانتخابات التي ستجرى في منظمة الاتحاد الإفريقي، لاستكمال مقاعد هياكل الاتحاد ولجانه ستجرى بالتوازي مع انعقاد اجتماعات المجلس التنفيذي لوزراء خارجية الدول الإفريقية يومي 5 و6 فبراير الجاري.

وأضافت السفيرة نميرة نجم- في تصريح اليوم- أن مكتب المستشار القانوني للاتحاد سيشرف على الانتخابات تمهيدا لاعتماد نتائجها أثناء قمة رؤساء الدول الإفريقية الـ 33، والمنعقدة في مقر المنظمة في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا يومي 9 و10 فبراير الجاري.

وأشارت إلى أن مقاعد مجلس الأمن والسلم الإفريقي العشرة ستشهد صراعا انتخابيا بين تسع دول إفريقية تمثل أربع مناطق جغرافية، بعد أن حسمت مصر الفوز المرتقب بمقعد مبكر في المجلس بالتزكية؛ نظرا لأنها المرشح الوحيد عن المنطقة الخمسة لشمال إفريقيا، بينما يدور التنافس بين باقي المناطق الجغرافية الأربعة وهي منطقة شرق إفريقيا ويتنافس فيها السودان وإثيوبيا وجيبوتي والصومال، ومن منطقة غرب إفريقيا غانا والسنغال وبنين، ومن منطقة وسط إفريقيا الكاميرون وتشاد، ومن منطقة جنوب إفريقيا مالاوي وموزمبيق.

وأضافت أنه سيتم انتخاب أربعة أشخاص أعضاء في لجنة حقوق الإنسان والشعوب من بين اثني عشر مرشحا متنافسا، هم من دول منطقة شرق إفريقيا أليكسا أمسباري من سيشيل، ولورانس ميتي من كينيا، وعن منطقةً غرب إفريقيا بكري صادق دايبي من كوت ديفوار، ونديم جاي من سنغال، ووإيمانويل جوف من جامبيا، وعن منطقة وسط إفريقيا ماري لويس من الكاميرون، ونيلًوم ماباجوتو من تشاد، وبوليتا اوندو من الجابون، وعن منطقة جنوب إفريقيا مدفورد مواندنيجا من زامبيا، ومارشال شلينجا من مالاوي.

وأوضحت نجم أنه ستجرى انتخابات بين مرشحي عشر دول لشغل ستة مقاعد في لجنة القانون الدولي، وهم محمد هلال من مصر، ومختار عمر سيد من ليبيا عن منطقة الشمال، ووديدة خلف الله عبد الرحمن من السودان، وعبدي إسماعيل من جيبوتي، وجوليت كاليما من أوغندا عن منطقة شرق إفريقيا، وكاثلين كوارتي من غانا، ويامي باجسي من ليبيريا، وبليبي دايلا من بوركينافاسو عن منطقة غرب أفريقيا، بينما ضمن سباستياو دي سلفا من إنجولا مقعدا منتظرا عن منطقة جنوب إفريقيا بالتزكية لعدم وجود مرشح من دولة أخرى.

كما تقدمت مصر في انتخابات عضوية المقعد الشاغر بمجلس الاتحاد الإفريقي الاستشاري لمكافحة الفساد عن منطقة الشمال، لافتة إلى أنه من المنتظر أن تفوز مصر بهذا المقعد بالتزكية أيضا، واستمرار المستشارة المصرية أمال عمار في ذات المقعد التي تشغله حاليا في الدورة القادمة؛ لعدم تقدم مرشح من دولة أخرى عن منطقة شمال إفريقيا.

وذكرت المستشار القانوني للاتحاد الإفريقي أن النتائج الانتخابات الأولية المرتقبة في مجلس الأمن والسلم ومجلس الاتحاد الإفريقي الاستشاري لمكافحة الفساد عن منطقة شمال أفريقيا قد حسمت مبكرا من قبل انعقاد الانتخابات لصالح مصر بالتزكية، ولصالح أنجولا بالتزكية أيضا عن منطقة جنوب إفريقيا في انتخابات اللجنة الإفريقية للقانون الدولي.

رابط مختصر
2020-02-03 2020-02-03
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا