ملك إسبانيا يخضع لعزل ذاتي 10 أيام عقب مخالطته مصاب كورونا

بروباجنداآخر تحديث : الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 - 3:41 مساءً
ملك إسبانيا يخضع لعزل ذاتي 10 أيام عقب مخالطته مصاب كورونا

أعلن القصر الملكي في مدريد أن الملك فيليب السادس سيخضع للعزل الذاتي لمدة 10 أيام بعد مخالطته لشخص ثبتت إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وجاء في إعلان قصر لازارزويلا، حسبما نقلت شبكة (سي إن إن) الأمريكية اليوم “الثلاثاء”، أنه “وفقا للوائح الصحية المتبعة، من هذه اللحظة فصاعدا، سيبقى (الملك) في فترة الحجر الصحي اللازمة لمدة 10 أيام، مع تعليق جميع الأنشطة الرسمية خلال هذه الفترة.”

وبحسب القصر الملكي، فإن الملكة وباقي أفراد العائلة الملكية سيتمكنون من مواصلة أنشطتهم بشكل عادي.

كانت مصادر بوزارة الصحة الإسبانية قالت أمس الاثنين، إنه من غير المرجح أن تجعل إسبانيا التطعيم ضد فيروس كورونا إلزاميا على الأقل في البداية.

وقال أحد المصادر: “ليست الخطة في الوقت الحالي جعله إلزاميا”.وبموجب القانون الإسباني سيكون التطعيم اختياريا على الرغم من أنه يمكن للحكومة أن تجعله إلزاميا.

وقال رئيس الوزراء بيدرو سانشيز يوم الأحد إن إسبانيا ستبدأ برنامجا للتطعيم ضد فيروس كورونا في يناير، يغطي جزء كبيرا من السكان في غضون ستة أشهر.

رابط مختصر
2020-11-24 2020-11-24
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا