مسؤول روسي يطالب بالإبقاء على العمالة الكورية الشمالية رغم العقوبات الأممية

طالب أندريه تاراسينكو حاكم مقاطعة بريموري الروسية اليوم الجمعة موسكو بالسماح لحوالي عشرة آلاف عامل كوري شمالي بالبقاء في البلاد، رغم العقوبات التي فرضتها الأمم المتحدة.

ونقلت صحيفة (موسكو تايمز) الروسية عن تصريح تاراسينكو – عقب اجتماع مع القنصل الكوري الشمالي – قوله إنه يشعر بالقلق إزاء مصير العمال المهاجرين في منطقته.

وأضاف ” أخذنا زمام المبادرة وناشدنا موسكو بالإبقاء على العمالة الكورية الشمالية الذين يعملون بالفعل في بريموري”.

وكانت وزارة العمل الروسية قد رفضت جميع الطلبات السابقة التي قدمها أصحاب العمل المحليين لمنح تصاريح عمل المواطنين الكوريين الشماليين في شهر ديسمبر الماضي.

وجاءت هذه الخطوة بعد أن فرضت الأمم المتحدة عقوبات جديدة في سبتمبر الماضي على عدد محدود من الدول التي تصدر تصاريح للعمال الكوريين الشماليين الذين يشتبه في أنهم يساعدون على تمويل برنامج بيونج يانج النووي.

شاهد أيضاً

حملات أمنية مكثفة بعدد من المحافظات

أسفرت الحملة الأمنية في المنيا، عن ضبط 15 قطعة سلاح ناري بدون ترخيص، وقضية اتجار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *