متحدث الجيش الليبى: عناصر خاصة ليبية تنفذ عمليات عسكرية داخل درنة

أكد الناطق الرسمى باسم القوات المسلحة الليبية، عقيد أحمد المسمارى، أن عناصر خاصة تابعة لغرفة عمليات عمر المختار التابعة للجيش و المرابطة بالساحل الشرقى لمدينة درنة، تمكنت من تدمير مقر المركز الإعلامى لما يسمى بــ “مجلس مجاهدى درنه الإرهابى” التابع لتنظيم القاعدة هناك.

وأكد المسمارى – فى تصريح خاص لوكالة الأنباء الليبية – أن القوات المسلحة تمكنت من تنفيذ عملية نوعية داخل مدينة درنة تمكنت من خلالها تدمير المركز الإعلامى ونقطة أخرى تابعة للجماعات الإرهابية.

وأوضح الناطق الرسمى للقوات أن العملية أسفرت عن سقوط أضرار بشرية فى صفوف الجماعات الإرهابية بين قتلى وجرحى، فضلاً عن تدمير مقر المركز الإعلامى لما يسمى بــ “مجلس مجاهدى درنه الإرهابي”.

وأضاف المسمارى أنه تم أيضاً استهداف مصنع ملابس بالساحل الشرقى للمدينة من قبل عناصر خاصة تابعة لغرفة عمليات عمر المختار نتج عنه مقتل 3 أشخاص وتدميرا كاملا لمبنى المصنع الذى تستخدمه الجماعات الإرهابية لتخزين الأسلحة وكغارفة عمليات لهم.

يشار إلى القوات المسلحة الليبية تحاصر مدينة درنة بشكل كامل فى الوقت الذى يتحصن فيه عناصر ما يسمى بــ “مجلس مجاهدى درنة الإرهابي” التابع تنظيم القاعدة داخل المدينة.

شاهد أيضاً

الليلة.. على عبد الخالق يكشف أسباب ابتعاده عن السينما في “دائرة الضوء”

يستضيف الإعلامى إبراهيم حجازى، ببرنامج دائرة الضوء، اليوم الأحد، فى السابعة مساء على شاشة القناة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *