ماكرون يذهب إلى كاتدرائية نوتردام ويرجئ خطابه المرتقب

بروباجنداآخر تحديث : الإثنين 15 أبريل 2019 - 10:24 مساءً
ماكرون يذهب إلى كاتدرائية نوتردام ويرجئ خطابه المرتقب

اتجه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إلى موقع كاتدرائية نوتردام، بعدما قرر إرجاء الخطاب الذي كان سيلقيه مساء الإثنين بسبب ” الحريق الرهيب الذي دمر نوتردام دو باري “، بحسب الرئاسة الفرنسية .

هذا ولم تحدد الرئاسة متى سيلقي خطابه، بينما تبث جميع أجهزة التليفزيون وشبكات التواصل الاجتماعي صورا للكاتدرائية القوطية، وهي رمز لباريس، تلتهمها النيران.

كما كان من المتوقع أن يكشف الرئيس الفرنسي سلسلة إجراءات يعتزم اتخاذها للرد على المطالب السياسية والاجتماعية والاقتصادية للمحتجين من حركة السترات الصفراء الذين يتظاهرون في مختلف أنحاء البلاد منذ خمسة أشهر.

الرئيس الفرنسي مدرك أن الرهانات كبيرة، حيث عليه إقناع مواطنيه بهذه الإجراءات من أجل عدم تهديد ما تبقى من ولايته.

كان من المتوقع أن يلقي كلمته مساء اليوم، على التليفزيون ليكشف ” ورش العمل التي تحظى بأولوية، وأولى الإجراءات الملموسة” كما أعلن قصر الإليزيه في وقت سابق.

رابط مختصر
2019-04-15
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا