لن ننساكم ابدا يا شهداء مصر الأبرار.. رحمكم الله| بقلم اللواء محمود الرشيدي

بروباجنداآخر تحديث : الأحد 11 أغسطس 2019 - 8:15 مساءً
لن ننساكم ابدا يا شهداء مصر الأبرار.. رحمكم الله| بقلم اللواء محمود الرشيدي

من غير المعقول أن تمر علينا هذه المناسبات السعيدة إلا و أن نتذكر أبنائنا و أشقائنا شهداء مصر الأبرار من ضحوا بحياتهم و دمائهم الذكيه من أجل الزود عن ارض مصر كنانه الله في أرضه و عن شعبها العظيم الذي يقف صامدا متحديا كل أنواع الإرهاب الأسود و قوي الشر الغاشمه .

لا يمكن و مهما حيينا لا يمكن أن ننسي هؤلاء الابطال العظام فذكراهم في وجداننا و قلوبنا و حبهم يسري في عروقنا فهم خير اجناد الارض رجال القوات المسلحه و الشرطه رحمهم الله و اسكنهم فسيح جناته .

لا يمكن أن ننسي هؤلاء الابطال العظام و تضحياتهم العظيمه علي مدي سنوات طوال دفاعا عن الارض و العرض الي أن نالوا الشهاده في سبيل الوطن .

فلولا هؤلاء الشهداء الابطال و زملائهم الحاليين من خير اجناد الارض ممن يواصلون تلك المهمه الوطنيه و يحققون لنا النصر علي كل أعداء الوطن و يستبشرون زملائهم شهداء الوطن و لا يخافون الموت بل يسعون الى الشهاده من أجل هذا الوطن الغالي و الشعب العظيم .

فلولا هؤلاء الشهداء و الابطال لم نكن لنحلم بالأمن و الأمان الذي نعيشه حاليا في مصرنا الحبيبه بفضل الله سبحانه و تعالي .

فلولاهم لما استعادت مصر هيبتها و قوتها الإقليميه و الدوليه و استردت مكانتها الرياديه التي تليق بها .

فلولاهم ما كان ان يتحقق الانتصار الساحق علي الإرهاب الأسود و قوي الشر و الشيطان التي أرادت أن تنال من مصرنا الحبيبه و تحدث بها ما لحق بالدول العربيه المجاوره من خراب و دمار و تشريد للعوائل وهو ما نشهده حاليا و تتناوله جميع وسائل الإعلام المرئية و المكتوبه و المسموعه و نري مدي الخراب و النار الذي لحق بهذه الدول و الأوضاع الكارثيه التي تعيشها شعوبها .

ونحن نستقبل عيد الاضحي المبارك في مصرنا الحبيبه اعاده الله سبحانه وتعالي علي الشعب المصري و العربي بكل اليمن والبركات فنحن دائما و دوما نتذكر أبنائنا شهداء الوطن و ندعو لهم بالرحمة و المغفره و رضاء الله سبحانه و تعالي و أن يسكنهم فسيح جناته باذن الله تعالي .

و باذن الله تعالي انا لمنتصرون و سيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون .

والله اكبر و تحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر .

محمود الرشيدي

رابط مختصر
2019-08-11 2019-08-11
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا