لافروف : الدستور الوطني له الأولوية على القانون الدولي

بروباجنداآخر تحديث : الخميس 16 يناير 2020 - 3:36 مساءً
لافروف : الدستور الوطني له الأولوية على القانون الدولي

علق القائم بأعمال وزير خارجية روسيا سيرجي لافروف اليوم /الخميس/ على اقتراح الرئيس فلاديمير بوتين بشأن أولوية الدستور الوطني على القانون الدولي، بالقول إن هذه ليست حالة فريدة من نوعها في العالم.

وقال لافروف ـ حسبما أفادت قناة “روسيا اليوم” ـ ” إن المحكمة الدستورية تقضي بأن الدستور هو قاعدة قانونية ذات أولوية، وهذا ليس وضعا فريدا، فهناك قواعد قانونية مماثلة تطبق في الدول الغربية، بما فيها ألمانيا وبريطانيا”.

وأضاف لافروف ـ في كلمة ألقاها خلال زيارته إلى طشقند أمام طلاب فرع معهد العلاقات الدولية الروسي ـ ” إن الولايات المتحدة، فلديها حكم مكتوب يقول إن القانون الدولي هو أمر ثانوي للغاية، وهم يعاملونه هكذا من الناحية العملية”، مشددا على أن جميع التزاماتهم التي وقعوا عليها طواعية والتي يصدق عليها البرلمان تصبح جزءا من إطارهم التشريعي، ويتم الوفاء بها كافة”.

وكان الرئيس بوتين قد وجه في رسالته السنوية إلى البرلمان أمس /الأربعاء/ جملة مقترحات تتعلق بإدخال تعديلات على الدستور، من شأنها أن تؤدي إلى تغييرات هامة في التوازن بين فروع السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية.

رابط مختصر
2020-01-16 2020-01-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا