كوريا الشمالية تبلغ اليابان بإثارة قضية «العمالة القسرية» خلال فترة الاستعمار

كتب بروباجنداآخر تحديث : السبت 12 يناير 2019 - 11:10 مساءً
كوريا الشمالية تبلغ اليابان بإثارة قضية «العمالة القسرية» خلال فترة الاستعمار

قالت مصادر دبلوماسية اليوم السبت إن كوريا الشمالية أبلغت اليابان بأنها قد تثير قضية “العمالة القسرية” في فترة الاستعمار الياباني لشبه الجزيرة الكورية في أي محادثات مستقبلية بين البلدين.

ونسبت وكالة أنباء (كيودو) اليابانية في نشرتها باللغة الانجليزية إلى مصادر في طوكيو أن وزير الخارجية الكوري الشمالي ري يونج هو حذر نظيره الياباني تارو كونو عبر دبلوماسي منغولي في منتصف شهر ديسمبر الماضي من أنه قد لا يكون أمامه أي “خيار آخر” غير إثارة القضية إن أصرت طوكيو على إثارة قضية اختطاف كوريا الشمالية للمواطنين اليابانيين في السبعينيات والثمانينيات.

يشار إلى أن قضية العمالة القسرية ظلت مصدرا للتوتر بين اليابان وكوريا الجنوبية بعد أن أمرت أكبر محكمة كورية جنوبية العام الماضي شركات يابانية عديدة بتعويض عمال كوريين جنوبية عن عمالتهم القسرية.

ورفضت اليابان الخضوع لحكم المحكمة الكورية الجنوبية على أساس أن القضية تم تسويتها بموجب اتفاق يعود إلى عام 1965.

ومن غير المرجح أن تتزحزح اليابان عن موقفها حيال قضية المختطفين اليابانيين التي قال رئيس الوزراء شينزو أبي إنها أولوية قصوى. وقال مسؤول قريب من أبي إن إدارته ستسعى لحل هذه القضية “بغض النظر عن موقف الطرف الآخر”.

رابط مختصر
2019-01-12 2019-01-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

كتب بروباجندا