فوائد زيت القرنفل للبشرة

بروباجنداآخر تحديث : السبت 12 سبتمبر 2020 - 11:01 مساءً
فوائد زيت القرنفل للبشرة

نبات القرنفل يعد غنياً جداً بالقيم الغذائية والفيتامينات والمعادن المهمة جداً للصحة العامة، وبالطبع لصحة البشرة أيضاً.

ويستعمل زيت هذا النبات على البشرة من أجل الاستفادة من فوائده الهائلة لها، فما هي فوائد زيت القرنفل للبشرة؟ وما طريقة استعماله على البشرة؟ هذا ما سنتطرق إليه في هذا المقال.

القرنفل

القرنفل وهو نبات يتبع للفصيلة الآسية، ويعرف برائحته القوية والجميلة، تكون شجرته دائمة الخضرة ولها شكل مخروطي ومتوسطة الارتفاع، تميل بذورها إلى اللون البني، ويعد القرنفل من أجود أنواع التوابل وأكثرها استعمالاً.

وكما ذكرنا في المقدمة فإن القرنفل يعد غنياً بالقيم الغذائية، ومنها: الكربوهيدرات والبروتين والطاقة والألياف الغذائية أيضاً. وأما المعادن التي تتوفر في القرنفل فهي: البوتاسيوم، والكالسيوم، الصوديوم، والمغنيسيوم. وأما بالنسبة للفيتامينات التي يحتوي عليها فهي مثل فيتامين A و فيتامين E وفيتامين C، وحمض الفلوريك والحديد والفسفور والزنك.

فوائد زيت القرنفل للبشرة

يقدم القرنفل الفوائد التالية للبشرة:

يعالج زيت القرنفل حب الشباب والبثور السوداء التي في البشرة، وذلك نظراً لكونه يحتوي على مواد مطهرة للبشرة والجسم.

كما أنه يعمل على زيادة نضارة وإشراقة البشرة وتجميلها، والحفاظ على ترطيبها لفترات أطول.

يعالج الالتهابات التي تكون ناتجة عن الفطريات التي في الأظافر والجلد.

يعمل على معالجة الحكة الجلدية التي تسبب احمراراً في الجلد في بعض الأحيان.

كما أنه يعالج الحبوب التي تظهر في الجلد نتيجة للحساسية من بعض المأكولات.

يعالج الكدمات الموجودة في الجسم، سواء كانت الكدمات المزرقّة أم المحمرّة.

يعد مفيداً جداً للجروح لأنه مطهر ويعمل على تعقيمها.

يساعد على تفتيح لون البشرة، لا سيما عند استعماله كغسول يومي أو أسبوعي للبشرة.

يعالج التجاعيد التي تتواجد عند العين أو عند منطقة الفم، خاصة في الشيخوخة المبكرة.

يعالج الترهلات بأنواعها ويتخلص منها على الأقل تدريجياً، مثل الترهلات عند منطقة البطن الناجمة عن التخسيس السريع وغيرها. يعالج الطفح الجلدي.

رابط مختصر
2020-09-12 2020-09-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا