“فتح” تؤكد المضي في النضال حتى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة

بروباجنداآخر تحديث : الأربعاء 5 يونيو 2019 - 4:27 مساءً
“فتح” تؤكد المضي في النضال حتى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة

أكدت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” أنها ماضية في نضالها تحت قيادة الرئيس محمود عباس، حتى دحر الاحتلال الإسرائيلي، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وعودة اللاجئين الى بيوتهم وبلدانهم التي هجروا منها.

وأضافت “فتح” – في بيان صادر عن مفوضية الاعلام والثقافة، اليوم /الأربعاء / بمناسبة مرور 52 عاما على عدوان عام 1967، أن العبرة الأهم للصراع الفلسطيني – الإسرائيلي ، تتمثل في تمسك الشعب الفلسطيني بوطنه التاريخي، وصموده على ارضه ، وأنه اليوم أكثر اصرارا على انهاء الاحتلال، ونيل حقوقه الوطنية المشروعة.

وثمنت “فتح” صلابة وقوة موقف الرئيس عباس، وقيادة “فتح”، ومنظمة التحرير، الرافضين لـ”صفقة القرن ” التي وصفتها بـ” المحاولة الأخطر في مخطط تصفية القضية الفلسطينية” ، مؤكدة أن هذا الموقف الذي يدعمه الصمود الفلسطيني ، والتفافه حول قيادته سيلحق الهزيمة بـ”صفقة القرن”.

واكدت “فتح ” أنها ستبقى وفيه للشهداء والأسرى، والمؤتمنة على ثوابت الشعب الفلسطيني مهما كانت التضحيات.

رابط مختصر
2019-06-05 2019-06-05
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا