غادة عبدالرازق أم بشكل مختلف في “اللي اختشوا ماتوا”

بروباجنداآخر تحديث : الإثنين 7 ديسمبر 2015 - 12:09 صباحًا
غادة عبدالرازق أم بشكل مختلف في “اللي اختشوا ماتوا”
غادة عبد الرازق

يواصل المخرج إسماعيل فاروق تصوير المشاهد الخارجية من فيلمه الجديد “اللي اختشوا ماتوا” تأليف محمد عبدالخالق، وإنتاج شركة الريماس للإنتاج الفني، وبطولة غادة عبدالرازق وسلوى خطاب وعبير صبري ومروة عبدالمنعم وهيدي كرم وأميرة الشريف ومروة اللبنانية وأحمد صفوت ومحمد محمود عبدالعزيز وإيهاب فهمي.

ومن المنتظر الانتهاء من تصوير المشاهد الخارجية خلال الأيام القليلة المقبلة، ليبدأ تصوير المشاهد الداخلية بأحد الإستديوهات بمنطقة الهرم، فيما سيبدأ عرض الفيلم تجاريا نهاية شهر يناير المقبل ضمن موسم إجازة نصف السنة.

وقال المؤلف محمد عبدالخالق: الفيلم محاولة لصناعة عمل سينمائي يجمع العنصر التجاري في موضوع نسائي بشكل فني،  ويناقش العديد من مشاكل المرأة المصرية وهمومها .

وأضاف عبدالخالق: يضم الفيلم 7 شخصيات نسائية تربطهن أواصر الصداقة فيصبحوا كيانا واحدا، وهن يمثلن أنماطا مختلفة من النساء في المجتمع، وأغلب لقاءاتهن تدور حول مناقشة مشاكلهن وحكي قصص النساء، فضلا عن بحثهن الدائم عن البهجة من وجهة نظرهن .

وأشار إلى أن غادة عبدالرازق ستقدم من خلال أحداث الفيلم دورا لم تقدمه من قبل، حيث ستجسد شخصية أم بشكل مختلف عن أدوار الأم التي جسدتها على الشاشة الفضية، موضحا أن الدور يتضمن شحنات من العواطف ومشاعر الأمومة خاصة أن الظروف القاسية فرقتها عن أسرتها، وستواجه مشاكل عديدة في رحلة بحثها عن الأسرة .

وأوضح أن سلوى خطاب تمثل الرصانة داخل أحداث الفيلم، فهي المرأة الأكثر خبرة وتجربة بين الشخصيات، كما أنها خليط بين المرأة التي تنتمي للطبقة الشعبية والمرأة التي تنتمي للطبقة الوسطى، لافتا إلى أن مروة عبدالمنعم تعبر عن نموذج الفتاة المغتربة وتطرح هموم ومشاكل المغتربات.

وأكد أن الشخصية التي تقدمها الفنانة عبير صبري تعد نموذج للمرأة الفقيرة صاحبة الطموح، لكن تعيش منسحقة بسبب فقرها، موضحا أن اسم الفيلم مستوحى من المثل الشعبي “اللي اختشوا ماتوا” ويناقشه بطريقة موضوعية.

وتابع عبدالخالق: الفيلم بطلاته من النساء لكنه ليس موجه للنساء فقط، فقضايا المرأة هي نفسها قضايا الأسرة المصرية لأن المرأة عماد الأسرة، وبالتالي مشاكلها تؤثر سلبا على المجتمع، كما أن أغلب مشاكل المرأة تتعلق بالرجل.

رابط مختصر
2015-12-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا