عضو «مركزية فتح»: الفلسطينيون يمتلكون إرادة الرفض لكل ما ينتقص حقوقهم الوطنية

أكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية أن الشعب الفلسطيني وقيادته يمتلكون إرادة الرفض لكل الطروحات التي تنتقص من حقوقهم الوطنية المشروعة، وخاصة القدس الشريف “عاصمة دولة فلسطين الأبدية”.

وقال اشتية – في تصريح صحفي اليوم “الثلاثاء”- “إن عزم الإدارة الأمريكية على الاعتراف بالقدس كعاصمة لإسرائيل يدلل على انحياز سافر لحكومة الاحتلال الإسرائيلي، مما يفقد الولايات المتحدة دورها كوسيط ويغلق أبواب السلام.. مطالبا دول العالم بالاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس”.

وشدد علي أن القيادة الفلسطينية لن تقبل أية خطوات تمس مكانة القدس الشريف، مشيرا إلي أنها تعمل بالتنسيق مع المملكة الأردنية الهاشمية والدول العربية والإسلامية للضغط على الإدارة الأمريكية لثنيها عن اتخاذ أي قرارات من شأنها إنهاء فرص السلام العادل الذي يكفل للشعب الفلسطيني حقه في تقرير مصيره وإقامة الدولة الفلسطينية على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، وعودة اللاجئين وفق قرارات الأمم المتحدة وخاصة قرار 194.

وأوضح عضو اللجنة المركزية لحركة فتح أن المصالحة الوطنية الفلسطينية ضرورة وطنية يجب تذليل كل الصعوبات التي تحول دون تحقيقها.

شاهد أيضاً

محمود كارم منسقا لحملة السيسي..وأبوشقة متحدثا

اختار الرئيس عبد الفتاح السيسي، السفير محمود كارم منسقا عاما لحملته الانتخابية، والدكتور محمد بهاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *