عبير موسي: سحب الثقة من «الغنوشي» سيحرر تونس من «أخطبوط الإخوان»

Editor03آخر تحديث : الأحد 12 يوليو 2020 - 7:00 مساءً
عبير موسي: سحب الثقة من «الغنوشي» سيحرر تونس من «أخطبوط الإخوان»

أكدت رئيسة كتلة الدستوري الحر عبير موسي، الأحد، أن تحرير تونس من “أخطبوط الإخوان” ينطلق بسحب الثقة من رئيس البرلمان راشد الغنوشي، مشيرة إلى” وجود مشاورات بين الكتل النيابية في هذا الإطار”.

قالت عبير موسي، في فيديو نشرته على صفحتها الرسمية بموقع “فيسبوك”، ليل السبت، إن “أجمل هدية نقدمها للتونسيين في عيد الجمهورية يوم 25 يوليو القادم هي “ألا يكون راشد الغنوشي رئيسا للبرلمان”، وذلك عن طريق سحب الثقة منه.

يُذكر أن مشاورات انطلقت الجمعة بين عدد من الكتل النيابية، لتدارس إمكانية سحب الثقة من رئيس البرلمان التونسي، وذلك عبر جمع تواقيع 73 نائبا على عريضة تقدمت بها كتلة الدستوري الحر، قبل المرور إلى جلسة عامة للتصويت عليها بأغلبية 109 أصوات من أصل 217 صوتا.

وكانت موسي قالت الجمعة: “نحن ننتظر من النواب التوقيع على عريضة سحب الثقة من رئيس البرلمان”، الذي وصفته” بزعيم الإخوان والداعم الرئيسي للإرهاب”، بحسب تعبيرها.

وكان مصدر برلماني كشف أن كتلاً برلمانية لها وزنها بدأت تتحضر للشروع في إجراءات سحب الثقة من رئيس البرلمان وزعيم حركة النهضة في تونس راشد الغنوشي، بعد تكرار تجاوزاته وفشله في إدارة المؤسسة التشريعية الأولى بالبلاد، وتحوله إلى مصدر توتر وخلافات داخلها.

رابط مختصر
2020-07-12 2020-07-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

Editor03