طائرتان روسيتان تحلقان لساعات طويلة فوق المياه المحايدة في المحيط الهادي

بروباجنداآخر تحديث : الخميس 7 ديسمبر 2017 - 4:10 مساءً
طائرتان روسيتان تحلقان لساعات طويلة فوق المياه المحايدة في المحيط الهادي

أفادت وزارة الدفاع الروسية اليوم الخميس بأن طائرتين روسيتين من طراز (تو 95 إم إس) نفذتا دوريات فوق المياه المحايدة في المحيط الهادئ.

وذكرت وزارة الدفاع – وفقا لقناة (روسيا اليوم) الإخبارية – أن طائرتين من هذا الطراز تابعتين للقوات الجوية الفضائية الروسية حلقتا ساعات طويلة فوق المياه الدولية في تلك المنطقة، مضيفة أن الطائرتين انطلقتا من مطار (بياك) في إندونيسيا، واستمر التحليق لأكثر من 8 ساعات متواصلة.

وشددت على أن تحليقات الطائرات الحربية الروسية تجري وفقا للقواعد الدولية الخاصة باستخدام المجال الجوي الدولي دون أي انتهاك لحدود أية دولة، مشيرة إلى أن طائرات الطيران البعيد المدى الروسي، تنفذ بشكل دوري تحليقات فوق القطب الشمالي ومياه المحيطين الأطلسي والهادئ والبحرين الأسود وقزوين.

يذكر أن حاملات الصواريخ الاستراتيجية من طراز (تو95 إم إس) مخصصة لقصف الأهداف الفائقة الأهمية الواقعة في مناطق بعيدة جغرافيا، ويمكن للطائرات المذكورة حمل صواريخ نووية، ويتألف طاقمها من 7 أشخاص وتبلغ الحمولة القصوى للطائرة 20 طنا.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت – في وقت سابق – أن “قاذفتين حاملتين للصواريخ (تو – 95 إم سي) وطائرتين (إيل – 76 إم دي) تابعة للقوات الفضائية الجوية الروسية نفذت رحلة من مطار منطقة أمور الروسية إلى مطار بياك في جمهورية إندونيسيا، في إطار زيارة دولية”ش

رابط مختصر
2017-12-07 2017-12-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا