صور| نص كلمات رؤساء الأحزاب حول تحالف انتخابات النواب «من أجل مصر»

بروباجنداآخر تحديث : الأحد 13 سبتمبر 2020 - 5:49 مساءً

احزاب القائمة الوطنية “من أجل مصر” عقدت، اليوم الأحد، اجتماعا بمقر ائتلاف دعم مصر بالتجمع الخامس، لبحث التحالف لانتخابات مجلس النواب المقبلة، وكذا التشاور حول عدد مقاعد كل حزب في القائمة الوطنية.

هذا ومن المرتقب، أن يتم توسيع التحالف الانتخابي الذي خاض انتخابات مجلس الشيوخ من 11 حزبا سياسيا، إلى 20 حزبا نظرا لزيادة عدد المقاعد المخصصة لقائمة النواب وهي 284 نائبا.

ويجرى التنسيق بين التحالف على المقاعد الفردية البالغة 284 مقعدا، وذلك بخلاف ما جرى في انتخابات الشيوخ حيث لم يتم التنسيق على المقاعد الفردية.

من المعروف ان التحالف الذي يرأسه حزب مستقبل وطن يشمل أحزاب: الوفد، المؤتمر، الحرية المصري، الإصلاح والتنمية، التجمع، حماة الوطن، مصر الحديثة، المصري الديمقراطي الاجتماعي، الشعب الجمهوري، الحركة الوطنية، بالإضافة لتنسيقية شباب الأحزاب.

من المقرر، أن يضم التحالف أحزابا آخرى هي: إرادة جيل، العدل، المصري.

وقد حضر الاجتماع كل من: محمد أنور السادات رئيس حزب الإصلاح والتنمية، حسام الخولي نائب رئيس مستقبل وطن، والفريق جلال هريدى رئيس حزب حماة الوطن، المهندس حازم عمر رئيس حزب الشعب الجمهوري، وأشرف رشاد نائب رئيس الحزب، السيد عبدالعال رئيس حزب التجمع، فريد زهران رئيس حزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، الربان عمر صميدة رئيس حزب المؤتمر، محمد عطيه الفيومى مجلس رئيس المجلس الرئاسى لحزب الحرية المصري، وممثلين عن باقي الأحزاب الآخرى.

مستقبل وطن: ضم كافة التيارات السياسية

وقال المهندس أشرف رشاد، النائب الأول لرئيس حزب مستقبل وطن، إن التاريخ السياسى المصرى يقف احتراما للمرة الثانية للأحزاب السياسية المصرية التى شكلت القائمة الوطنية من أجل مصر والتى تضم الأحزاب المؤيدة والمعارضة وجميعها سجلت تاريخ بحروف من نور فى انتخابات مجلس الشيوخ وسيكون نفس الحال لمجلس النواب فى الانتخابات المقبلة.

وأوضح رشاد، خلال كلمته اليوم باجتماع الأحزاب المشاركة فى القائمة الوطنية من أجل مصر، أن الأحزاب السياسية حققت نجاح كبير من خلال القائمة الوطنية من أجل مصر التى حازت ثقة المواطن المصرى فى الشارع واتضح ذلك جليا فى انتخابات مجلس الشيوخ.

وتابع رشاد: “اليوم نشكل تحالف انتخابى ديمقراطى يضم كافة التيارات السياسية المصرية من أجل مصر بكافة الآراء المختلفة العلاء مصلحة الوطن الغالى مصر وصناعة قائمة وطنية تضمن كافة رموز المجتمع على اختلاف أفكارهم وهدفنا جميعا إعلاء المصلحة العامة والوطنية، وان اجتماع اليوم يصعب على أهل الشر أن يتصوروه، حيث كانوا يتصورون أنه لن ينعقد ولكنا تحدينا المستحيل وعقدنا اجتماعا”.

وفى ذات الصدد، وجه المهندس حسام الخولى نائب رئيس حزب مستقبل وطن، الشكر للشعب المصرى الذى شارك فى انتخابات مجلس الشيوخ، مؤكدا أن القائمة الوطنية من أجل مصر لخوض انتخابات مجلس النواب تضم جميع الآراء بتمثيل مشرف.

وتابع الخولى: “أهم ما فى القائمة وجود جميع الآراء وتمثيلها بصورة مشرفة، وستكون ممثلة فى مجلس النواب، وأهم من أعداد المقاعد وجود هذه الآراء، التى تختلف سياسيا ولكنها تتفق على حب الوطن، والاختلاف السياسى فى صالح الوطن مادامت ممثله فى الشيوخ والنواب والمحليات يتضمن أنه لا يوجد صوت خارج المجالس الشرعية غير متواجد.

حماة الوطن: الأحزاب على قلب رجل واحد

قال اللواء محمد علي، ممثل حزب حماة الوطن: “شرف لي أن أتواجد اليوم وسط هذه الكوكبة السياسية متفقين على شيء واحد وهو مصر”.

وتابع أنه ما نفعله لصالح مصر، مؤكدا أن اجتماعنا اليوم وعملنا هو عمل صالح يؤدي لرفعة مصر، والعمل معا من أجل الناحية الاقتصادية والثقافية والناحية العسكرية أيضا.

الوفد: تأسيس دولة ديمقراطية حديثة

قال المستشار بهاء الدين أبو شقة، رئيس حزب الوفد، أن القائمة الوطنية الموحدة، تؤكد أن القوي السياسية والحزبية في مصر على قلب وتصميم وإرادة رجل واحد لكي نكون أمام ديمقراطية حقيقية وتأسيس دولة ديمقراطية حديثة تفعل فيها المادة ٥ من الدستور والتي تنص على أن يقوم النظام السياسي على التعددية السياسية والحزبية.

وأضاف أبو شقة، أن هذه القائمة تؤكد أن الجميع يضع أمامه هدف واحد ورئيسي تتفق وتعقد العزم على أن نكون أمام إرادة واحدة وهدف واحد وهو مصر في الفترة المقبلة، خاصة وأن مجلس النواب القادم يحتاج أن نكون أمام برلمان فيه توافق تعلوا فيه المصلحة الوطنية، وتابع: “أتحدث وأنا أمثل حزب يمثل المعارضة الوطنية وهذا الحضور له دلالة أن الكل أمام الهدف الذي نسعي إليه”.

ووجه رئيس حزب الوفد رسالة للمصريين بضرورة التوجه إلى صناديق الاقتراع وإبداء الرأي بحرية وشفافية، وخاصة أننا أمام الهيئة الوطنية للانتخابات والتى بها من الضمانات غير المسبوقة والتى تضاهى في تجربتها دول كبرى في هذا المجال، وعلى الجميع المشاركة في الانتخابات.

وأكد المستشار بهاء الدين أبو شقة، أن المصريين جميعاً على قلب رجل واحد لانجاح المشروع الوطنى الذي يتبناه الرئيس عبد الفتاح السيسي، يسود فيها الأمن والاستقرار السياسي.

وأعلن أبو شقة، دعم حزب الوفد للقائمة الوطنية الموحدة لانتخابات مجلس النواب.

الإصلاح والتنمية: نُعلي مصلحة الوطن

قال محمد أنور السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، إن المشاركة في تجربة التحالف الوطني “من أجل مصر” في انتخابات مجلس الشيوخ الماضية والتي مرت بنجاح، وأصبح لدينا الآن غرفة تشريعية ثانية سيقوم بدوره الداعم لمجلس النواب.

وأضاف السادات، أنه كان لدينا تحفظات كثيرة خلال الفترة الأخيرة ولكن كنا حريصين على إعلاء مصلحة الوطن واختيار مرشحين على قدر ثقة المواطنين وعلى قدر أيضا التحديات التي تواجه مصر علي الصعيد الإقليمي والدولي.

المؤتمر: الجميع يتحالف من أجل مصلحة الوطن

عبر الربان عمر صميدة رئيس حزب المؤتمر، عن سعادته لإنشاء التحالف الانتخابي لمجلس النواب، مؤكدا أن الدولة مقبلة على عهد يتحالف فيه الجميع من أجل مصلحة الوطن.

وأضاف أن البرلمان القادم مهم جدا لأن هذا البرلمان سيساعد القيادة السياسية على إعطاء قرارات سليمة وسوف يشرع القوانين التي تساهم في ذلك، وعلينا جميعا التكاتف فسوف نتفق ونختلف وهذا جزء من العملية الديمقراطية ولكن في النهاية علينا الاتحاد من أجل الوطن .

وتابع، نتمني أن نري في البرلمان القادم نواب يمكنهم منح ما لديهم من خبرات لخدمة الدولة المصرية، وسوف تكون مصر دولة آمنة بشعبها، مؤكدا أن الاستحقاق الانتخابي القادم يُلقي عبء كبير على أن تقوم بالشرح وتشجيع المواطنين للخروج والمشاركة في الانتخابات بكل حرية. مصر الحديثة: نأمل أن يستمر التحالف في الملحيات

قال نبيل دعبس نائب رئيس حزب مصر الحديثة، إنه يوجد اتهامات كثيرة للأحزاب لفترة كبيرة في الشارع السياسي أنها غير متواجدة أو ليس لها دور فعال، موضحًا أن هذه الاتهامات في غير محلها أو ليس لها أساس من الصحة، لافتا أن ما قدمته الأحزاب في الأونة الأخيرة والتي أبرزها مجلس الشيوخ خير دليل على أنها تراعي المصلحة الوطنية.

ووجه الشكر لحزب مستقبل وطن على جهوده المبذولة في تشكيل القائمة.

وتابع دعبس، أننا نسعى بكل قوة أن تكون القائمة في كل الاستحقاقات الانتخابية المقبلة سواء على الصعيد السياسي أوانتخابات المجالس المحلية.

إرادة جيل: البرلمان عليه دور في ترجمة الإنجازات

وجه المهندس تيسير مطر، رئيس حزب إرادة جيل، الشكر لحزب مستقبل وطن على الجهد المشكور في السعي في تشكيل القائمة الانتخابية من أجل مصر.

وتابع مطر، علينا أن نوجه رسالة إلى الشعب المصري أن الأحزاب السياسية متواجدة ولها دور في الاستحقاقات الانتخابية التي نص عليها الدستور.

وأضاف مطر في البرلمان المقبل على دور كبير في ترجمة الإنجازات التي تقوم بها الدولة، داعيا الشعب المصري بكل قول في المشاركة في هذا الاستحقاق المهم الذي يرسخ الاستقرار السياسي.

الحرية المصري: البرلمان يحقق رؤية مصر

فيما قال محمد عطية الفيومي عضو المجلس الرئاسي لحزب الحرية إن البرلمان المقبل مهم للحياة السياسية، نظرًا لأنه سيلعب دور كبير في تحقيق رؤية مصر.

وأضاف الفيومي، نوجه الشكر الكامل لكل من سعى وشارك من أجل خروج هذه القائمة إلى النور.

وأشار الفيومي أن علينا بذل كل الجهد من أجل ترجمة هذه الجهود تحت قبة المجلس، فيما قال عبد المنعم أمام رئيس حزب العدل أن البلاد تمر بظروف صعبة للغاية، وعلينا أن ندرك تماما مع يمر به الوطن.

التجمع: البرلمان سيكون هدية للمصريين

قال السيد عبد العال، رئيس حزب التجمع، إن انضمام هذا العدد من الأحزاب المصرية لتشكيل تحالف انتخابى يؤكد أن الجميع يعلى المصلحة العامة للوطن، مشيدا بالجهود التى يبذلها حزب مستقبل وطن فى هذا الصدد.

وتابع :” البرلمان المقبل يأتى فى ظروف خاصة تمر بها البلاد حيث سينتقل بمصر من القرن العشرين للقرن الحادي والعشرين على صعيد كافة الأصعدة، وسيكون مسئول عن مراجعة كافة القوانين ومع الغرفة التشريعية الثانية سيكون مسئول عن تعظيم قواعد العدالة الاجتماعية، مؤكدا البرلمان سيكون هدية للمصريين.

الشعب الجمهوري: نمضى قدما في مسار الديمقراطية

وفى ذات الصدد، قال المهندس حازم عمر، رئيس حزب الشعب الجمهورى:” هنيئا لمصر بخطوة أولية فى مسار نريد أن نمضى فيه قدما وهو مسار الديمقراطية لم يكن ليتحقق لولا الإرادة السياسية الحكيمة والرصينة لكى نمضى فى مسار الديمقراطية الحقيقى”.

وتابع عمر:” منذ عام ١٩٥٣ مصر كانت تمضى فى نظام الحزب الواحد، وفى غفلة من الزمن حاول حزب الحرية والعدالة التابع للجماعة الارهابية أن يسلك هذا المسار، الآن نحن أمام مسار ديمقراطى حقيقى، أن تتجمع هذه الأحزاب لما لها من توجهات وايدولوجيات مختلفة بعد نجاحها فى انتخابات مجلس النواب يؤكد أننا أمام بداية حقيقة لمسار ديمقراطى حقيقى”.

واستطرد عمر، اتمنى أن يكون هذا هو النهج تحت قبة البرلمان بغرفتي، الشعب المصرى يعلق امال عريضة فى هذه الخطوة الهامة الذى يحلم به الشعب وتريده القيادة السياسية، على ألا يقتصر القبول الذى تشهده على العملية الانتخابية فقط ، ولكن يجب أن يمتد تحت القبة أيضا ، وسنلتزم كحزب بذلك، وستكون هيئة الحزب البرلمانية ملتزمة بقبول الاخر والفكر الآخر تحت القبة.

تنسيقية الشباب: التحالف سيعبر عن المصريين

وقال النائب محمود القط، عضو مجلس الشيوخ، وممثل تنسيقية شباب الأحزاب باجتماع القائمة الوطنية:” استطعنا داخل التنسيقية أن نشجع ٢٧ حزبا وعدد من المستقلين على الانضمام لنا وتشكيل تنسيقية شباب الأحزاب والسياسين.

وأضاف القط، أن البرلمان القادم المشكل من هذا التحالف سيكون معبر عن المصريين وجميع الفئات والشخصيات المختلفة في مصر.

وتابع أن التنوع هو الأساس، وبهذا التشكيل سيكون البرلمان متنوع الرؤى، مضيفا أن مصر تمر بتحديات داخلية وإقليمية كانت كفيلة أن تؤثر على الكثير من الأمور لو أصابت دولا أخرى، ولكننا نقف بهذه المجالس على أرض صلبة بالمجالس النيابية النواب والشيوخ.

رابط مختصر
2020-09-13 2020-09-13
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا