صور | محافظ الجيزة : تفعيل القانون بحزم والتصدي لأي مخالفة بهضبة الأهرام

بروباجنداآخر تحديث : الجمعة 19 يوليو 2019 - 1:40 مساءً
صور | محافظ الجيزة : تفعيل القانون بحزم والتصدي لأي مخالفة بهضبة الأهرام

أكد اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة، تنفيذ القانون بكل حزم والتصدى لأى مخالفة بقطاع هضبة الأهرام سواء إزالة للإشغالات أو العقارات والأدوار المخالفة ومراجعة التراخيص الممنوحة إضافة إلى رفع المخلفات والرتش من الطرق وضبط مركبات ( التوك توك ) غير المرخصة.

وأشار المحافظ إلى إنشاء إدارة مختصة بالنظافة والحدائق بقطاع الهضبه ودعمها بعمال نظافة إضافيين وذلك لرفع مستوى النظافة بالقطاع للمستوى الذي يلمسه المواطنون.

ووجه راشد حى الهرم وهيئة النظافة بمتابعة يومية لأعمال شركات الجمع السكنى المسئولة عن جمع المخلفات من القطاع والتأكد من التزامها بإلقاء المخلفات بالمقلب العمومي التابع للمحافظة.

تصريحات المحافظ جاءت خلال جولة قام بها بهضبة الأهرام لمتابعة حالة النظافة والإشغالات بها والتأكد من التزام الجمعية المسئولة عن أعمال الرصف بتنفيذ الجدول الزمنى لخطط الرصف التي تم الاتفاق عليها.

وكلف المحافظ خلال الجولة بغلق المنشآت التجارية المخالفة وتشميعها وتحرير محاضر فض الاختام في حال إعادة فتحها بعد الغلق مشددًا على مخاطبة شركة شبكات كهرباء الهرم لفصل التيار الكهربائى إضافة إلى مخاطبة شركة المياه لقطع المياه.

كما كلف المحافظ بتكثيف أعمال الإزالة للعقارات المخالفة واتخاذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين خاصة أن نوعية المخالفات البنائية المتواجدة بالهضبة لا تخضع لقانون التصالح تجاه مخالفات البناء.

وناشدت محافظة الجيزة أهالي هضبة الأهرام أصحاب الأراضي الفضاء التي لم يتم عليها أعمال بناء حتى الآن بإنشاء أسوار بارتفاع لا يقل عن 3 أمتار على امتداد حدود الأرض لعدم استغلال البعض الأراضي الفضاء وإلقاء المخلفات والرتش بها والتي تبذل المحافظة مجهودات مضاعفة لرفعه.

رابط مختصر
2019-07-19 2019-07-19
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا