صور| سيارة ” نيفا ” الروسية .. العشق القديم للمصريين تستعد للانطلاق

بروباجنداآخر تحديث : الجمعة 5 أبريل 2019 - 2:20 صباحًا
صور| سيارة ” نيفا ” الروسية .. العشق القديم للمصريين تستعد للانطلاق

كانت خلال سنوات الستينيات والسبعينيات وحتى عقد التسعينيات، السيارات الروسية ( لادا ونيفا) من السيارات ذات الشعبية الكبيرة في مصر، ليس فقط لأسباب سياسية استندت إلى سنوات الصداقة بين مصر والاتحاد السوفيتي خلال حكم الرئيس الأسبق جمال عبد الناصر، والسنوات الأولى لحكم الرئيس الراحل أنور السادات، ولكن لما كانت تقدمه تلك السيارات من مواصفات تناسب الأجواء المصرية، وبأسعار تتناسب ودخول الأسر المتوسطة.

هذا ومع تزايد حدة المنافسة العالمية الكبيرة بين الأسماء الشهيرة في عالم السيارات، لم تكن سيارات ” لادا-نيفا” الروسية بعيدة عن تلك المنافسة، بل إن عدة صحف ومواقع أوروبية توقعت نجاحا كبيرا، خاصة مع طرح العديد من الموديلات الجديدة القادمة بقوة إلى حلبة المنافسة، وبخاصة الموديلات التي صممت لتكون واحدة من أكثر سيارات الدفع الرباعي تميزا في العالم.

كما ذكرت مجلة ” Stern ” الألمانية أن ” الجيل الجديد من سيارات نيفا الشهيرة، والذي سينتج ضمن مشروع Lada 4×4 Vision، قد يلقى رواجا كبيرا في أوروبا، بفضل التصميم المميز، والشهرة الواسعة التي تملكها سيارات نيفا بين عشاق مركبات الدفع الرباعي”.

ايضا أشارت المجلة إلى أن واحدا من أهم العوامل التي ستساعد على انتشار هذه السيارة في أسواق أوروبا والعالم، هو القدرة على المنافسة، والجمع بين المواصفات والشكل المميز والسعر المقبول، تماما كما كانت النسخ التي سبقتها من نيفا.

وفقا للنموذج الأولي الذي استعرض موقع “ لايف. رو” الروسي صورا له، يلاحظ الشكل المميز للهيكل الذي صمم وفقا لأحدث معايير الأيروديناميكية، وزود بانحناءات جانبية على شكل ” X ” للتقليل من مقاومة الهواء.

ومن المفترض أن تطرح ” نيفا” الجديدة بسعر لن يزيد على 20 ألف دولار، وتزود بعلبة سرعة أوتوماتيكية بـ 6 مراحل، ونظام دفع رباعي، ونوعين من محركات البنزين، واحد بسعة 1.6 لتر وعزم 114 حصانا، وآخر توربيني بسعة لترين، وعزم 168 حصانا.

رابط مختصر
2019-04-05 2019-04-05
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا