سائقو حافلات فرنسية يرتدون التنانير اعتراضاً على حظر «الشورت»

ظهر سائقو الحافلات الفرنسية في أماكن عملهم وهم يرتدون التنانير في مدينة نانت بغرب فرنسا وذلك ليظهروا لرؤسائهم مدى غضبهم واعتراضهم على حظر ارتداء السراويل القصيرة وسط موجة الحر الشديدة التي تجتاح فرنسا.
وذكر موقع “ذا لوكال” الإخباري الأوروبي أن المواطنين يتصببون عرقا في حافلات النقل العام في المدن الفرنسية الكبرى وذلك بسبب الطقس الحار الذي يعم أغلب أنحاء البلاد، لذا شعر السائقون في هذه المدينة بالغضب الشديد لدى رفض طلبهم الخاص بارتداء سراويل قصيرة “شورت” أثناء الدوام، قائلين إن ظروف العمل غير مقبولة وأرادوا بذلك إظهار غضبهم بارتداء “الجيبات” .
وقال أحد السائقين: “زينا ليس مناسبا بالمرة لظروف الحرارة العالية، لذا نحن نحسد النساء في أوقات مثل هذه.. وبالنظر إلى أن التنانير غير محظورة في الشركة، فنحن نرتديها”.. وقال آخر إن درجات الحرارة ترتفع بصورة كبيرة خلف المقود، ونظرا لأنه ليس هناك مكيفات هواء في الحافلات، فالأمر لا يطاق.
 

شاهد أيضاً

غادة والي تناقش تجربة “بيرو” في مجال التغذية المدرسية

عقدت غادة والي وزير التضامن الإجتماعي، اجتماعًا مع  وزيرة الشئون الاجتماعية في بيرو،  والتي تم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *