زعيم المعارضة: تركيا تحولت إلى ” سجن شبه مفتوح “

تحولت تركيا إلى سجن شبه مفتوح حيث أصبحت الديمقراطية معلقة، حسبما قال رئيس كتلة المعارضة الرئيسية في البرلمان التركى للصحفيين اليوم الجمعة في أنقرة، منتقدا سجن البرلمانيين والصحفيين والأكاديميين.

وقال كمال كيليتشدار أوغلو، رئيس حزب الشعب الجمهوري يسار الوسط، ” إذا تحولت تركيا إلى سجن مفتوح اليوم، وإذا حُكمت بقوانين الطوارئ، فلا يمكن التحدث حينها عن الديمقراطية في تركيا “.

وانتقد رئيس حزب الشعب الجمهوري أحكام السجن للتعبير عن الفكر في تركيا، مضيفا أنها أضرت بـ” سنوات من النضال من أجل الديمقراطية “.

والتقى كيليتشدار بالرئيسة المشاركة الجديدة لحزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد، سربيل كمال باي في أنقرة اليوم الجمعة. وانتقدت كمال باي أيضا ” العملية المناهضة للديمقراطية ” في تركيا.

وويوجد هناك ما مجموعه 11 نائبا من حزب الشعوب الديمقراطي داخل السجون ، بينهم رئيس الحزب صلاح الدين دميرطاش .

وهناك نحو 50 ألف شخص في السجن على صلة بالانقلاب الفاشل الذي وقع العام الماضي، وجرى فصل أكثر من 120 ألف شخص من وظائفهم في القطاع العام والقوات المسلحة.

وفرضت تركيا حالة طوارئ صارمة بعد محاولة الانقلاب في 15 يوليو 2016 ، ومنحت حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان صلاحيات كاسحة لتحكم بموجب المراسيم.

شاهد أيضاً

السيسي يستقبل رئيس جهاز الاستخبارات الخارجي الفرنسي

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الاثنين، برنارد إيمييه رئيس جهاز الاستخبارات الخارجي الفرنسي، بحضور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *