رئيسة الوزراء البريطانية تريد إعطاء البرلمان الوقت لبحث الضربات على سوريا

بروباجنداآخر تحديث : الإثنين 16 أبريل 2018 - 2:37 مساءً
رئيسة الوزراء البريطانية تريد إعطاء البرلمان الوقت لبحث الضربات على سوريا

قال المتحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إنها تريد إعطاء البرلمان الكثير من الوقت اليوم الاثنين لفحص قرارها الانضمام إلى الضربات الأمريكية والفرنسية على سوريا مطلع الأسبوع.

وتعرضت ماي لانتقادات بأنها تجاوزت النواب عندما قررت شن العمل العسكري في سوريا لكنها دافعت عن قرارها بالقول إن الحكومة كانت بحاجة للتصرف سريعا لحماية “أمن العمليات وتوجيه رسالة واضحة جدا” إلى دمشق.

وقال المتحدث باسم ماي للصحفيين “عرضت رئيسة الوزراء بوضوح شديد مطلع الأسبوع أسبابها للتحرك الذي قمنا به في سوريا وتركيزها اليوم ينصب على الإدلاء ببيان أمام البرلمان والسماح له بفحص هذا القرار”.

وأضاف أن تقديم طلب بإجراء نقاش عاجل سيمنح النواب المزيد من الوقت لبحث أمر الضربات.

رابط مختصر
2018-04-16 2018-04-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا