دعوه للسيد الرئيس من شباب سيناء| بقلم أحمد فؤاد حسن برهوم

بروباجنداآخر تحديث : الخميس 25 أبريل 2019 - 8:38 صباحًا
دعوه للسيد الرئيس من شباب سيناء| بقلم أحمد فؤاد حسن برهوم

فخامة رئيس جمهورية مصر العربيه السيد / عبد الفتاح السيسي

من سيناء أرض السلام والأمان أبعث برسالة حب وسلام لفخامتكم وللشعب المصري العظيم في الذكري العطره لتحرير أرضنا من دنس الإحتلال الغاشم وودت من الأب الحنون أن يقرأ رسالتنا :

في الوقت الذي تخوض فيه قواتنا المسلحه الباسله والشرطه المدنيه ورجال قبائل سيناء الشرفاء أشرف وأنبل الحروب الحديثه علي مستوي العالم بل الحرب الشامله الشريفه من أجل تحرير البشريه جمعاء من التطرف والإرهاب وخطرهما علي الأجيال القادمه .

فخامة الرئيس : نريد – نحن شباب سيناء – وبالتوازي مع هذه الملحمه العظيمه أن نتشرف كشباب مصري سيناوي بالجلوس مع فخامتكم ولنا الفخر للحوار مع سيادتكم بشكل مستمر ومناقشة بعض الأمور الخاصه بالتنميه التي لطالما نحلم بها … بل لا تفارق أحلامنا يوما .

نشاهد بأم أعيننا المشاريع العملاقه التي بدأتها الدوله في سيناء من أنفاق تربط سيناء بالوطن الكبير مصر وكذلك البدأ في إنشاء عدة مدن جديده … لكن نطمح في المزيد

سيادة الرئيس : نريد من فخامتكم عمل مؤتمرا دائما لشباب سيناء وكلنا أمل في موافقة فخامتكم وذلك لتنمية قدرات شباب سيناء وتأهيلهم ودمجهم في الحياه السياسيه وأيضا لتفريغ طاقات الشباب فيما يخدم وطننا الكبير مصر .

فلدينا الكثير من الشباب المتعلم الطموح الذي لم يجد عملا مناسبا في ظل هذه الظروف التي تمر بها سيناء ولم يجد من يمد يده إليه، ولدينا أيضا شبابا يمتلك الكثير من الأفكار والرؤي التي وان تم تنفيذها ستساهم في النهوض ببلدنا وتعمل علي الحد من البطاله .

فخامة الرئيس : نريد أيضا وضع حلول جذريه للقضاء علي داء الجهل والفقر اللذان يذهبان بضعاف النفوس للعمل ضد مصلحة الوطن، نعم فلابد ان يعمل المجتمع بأكمله يدا بيد للبدأ فورا بحرب شامله علي الجهل تبدأ تحت إشرافكم من خلال الأزهر الشريف والمدرسه ويشارك فيها المجتمع بأكمله .

ولا بد أن يساهم الإعلام في هذه الملحمه بشكل إحترافي يليق بإسم مصر التي تتربع علي عرش القاره السمراء، مع إبراز الملاحم التي خاضتها قواتنا المسلحه الباسله من أجل تحرير الأرض وعدم التفريط في شبر واحد من تراب هذا الوطن الذي أفاض بخيره علي الجميع لتذكير الأجيال الجديده بإنجازات وتضحيات الماضي وربطها في أذهانهم مع ما يدفعه خيرة رجال مصر الآن من أجلهم ومن أجل ان نعيش جميعا في سلام وإستقرار .

سيادة الرئيس الأب الحنون : نعتصر ألما لما يحدث علي أرض الفيروز لكن هذا قدرنا … فالحرب بالنسبه لنا قدر تجرع مرارته كل الأجيال وعلي نهج أبائنا وأجدادنا صابرون صامدون حتي تعبر مصرنا العظيمه الي بر الأمان .

حفظ الله الوطن أحمد فؤاد حسن برهوم رفح / شمال سيناء تحيا مصر .. تحيا مصر .. تحيا مصر .

رابط مختصر
2019-04-25
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا