خالد العناني يناقش مع رئيس شركة ماريوت العالمية إقامة فنادق بالمدن السياحية

بروباجنداآخر تحديث : الخميس 7 يناير 2021 - 1:41 مساءً
خالد العناني يناقش مع رئيس شركة ماريوت العالمية إقامة فنادق بالمدن السياحية

إلتقي الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار بمقر الوزارة بالزمالك بالسيد / Satya Anand، رئيس شركة ماريوت العالمية ومنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، و الوفد المرافق له، لمناقشة عدد من الموضوعات ذات الصلة بالقطاع السياحي والفندقي، وذلك في إطار زيارته إلى مصر .

واستهل السيد Satya Anand الاجتماع باستعراض سياسة الشركة فيما يخص التوسع في إنشاء الفنادق بصفة عامة وتوجهها الحالي إلي إنشاء فنادق ذات الثلاثة والأربعة نجوم لمخاطبة كافة الفئات بالمجتمعات وتقديم الخدمات المختلفة، معربا عن رغبة الشركة في إقامة مثل هذه النوعية من الفنادق في مصر.

وشرح برنامج التحسين التدريبي في مجال الضيافة والذي تقوم بتنفيذه الشركة في مصر بهدف خلق الكفاءات من المجتمع المحلي وانطلاق الخريجين وتسليمهم قيادة القطاع الفندقي في الدولة وذلك من خلال تدريب الطلبة واعتماد نهج متخصص في المهن القيادية في مجال الضيافة.

ورحب الدكتور خالد العناني بالحضور وبفكرة إقامة الفنادق والتي تقوم بها الشركة، مشيرا إلى أنه في إطار سياسة الدولة المصرية بتطوير البنية التحتية السياحية بالمدن السياحية والمدن الجديدة، فإنه يمكن إقامة المزيد من المنشأت الفندقية في عدد من المدن السياحية مثل أسوان ومنطقة الساحل الشمالي ومدينة العلمين الجديدة، مؤكدا علي أن الدولة المصرية لا تدخر جهدا للنهوض بالقطاع السياحي وتقديم التسهيلات للمستثمرين في هذا المجال.

وفي نهاية اللقاء، أكد السيد Anand علي أن مصر تتمتع بالعديد من المقومات السياحية والآثرية والطبيعية وهو ما يخلق طلب متكرر للزيارة عليها، وأنه سيقوم بعدد من الزيارات للمناطق السياحية والأثرية ضمن برنامج زيارته لمصر.

جدير بالذكر أن شركة ماريوت الدولية هي شركة ضيافة متنوعة أمريكية تدير مجموعة واسعة من الفنادق والمنتجعات وتدير اكثر من ٢٥ فندقا في مختلف المحافظات المصرية.

رابط مختصر
2021-01-07 2021-01-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا