“حكماء المسلمين” يطلق قافلة من العلماء لفرنسا لترسيخ قيم الحوار

بروباجنداآخر تحديث : الأربعاء 14 يونيو 2017 - 2:42 مساءً
“حكماء المسلمين” يطلق قافلة من العلماء لفرنسا لترسيخ قيم الحوار

أطلق مجلس حكماء المسلمين، برئاسة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، رئيس مجلس حكماء المسلمين، اليوم الأربعاء ثالث قوافل السلام إلى فرنسا، وذلك في إطار إيفاد عدد من القوافل إلى عدد من الدول الأجنبية في قارات أفريقيا وآسيا وأوروبا.

وأوضح بيان لمشيخة الأزهر، اليوم، أن القافلة تضم 13 عضوا من العلماء الشباب من هيئة التدريس بشعبة الدراسات الإسلامية باللغة الفرنسية بكلية اللغات والترجمة جامعة الأزهر، وباحثين من مركز الأزهر العالمي للرصد والفتوى الإلكترونية والترجمة.

وأضاف البيان أن القافلة تهدف إلى ترسيخ قيم الحوار والسلام والتعايش المشترك بين أبناء المجتمعات المختلفة، وتحصين الشباب من الوقوع في براثن جماعات التطرف، ونشر ثقافة السلام، فضلا عن استعراض دور الأزهر الشريف ومجلس حكماء المسلمين في إنتاج الخطاب الديني الوسطي ونبذ التطرف والعنف والإرهاب.

ومن المقرر أن تنظم القافلة عددا من الأنشطة والفعاليات خلال زيارتها إلى عدد من المدن الفرنسية، وبعض المراكز الإسلامية، حيث يتم عقد العديد من المحاضرات والندوات، وإلقاء خطبة الجمعة والعيد في بعض المساجد بفرنسا، كما ستجري القافلة عددا من اللقاءات المفتوحة مع أعضاء الجالية المسلمة وبخاصة الشباب لتصحيح المفاهيم المغلوطة لديهم والرد على ما يدور في أذهانهم من تساؤلات وفق المنهج الوسطي القويم، وكذلك توزيع بعض الكتب من منشورات مجلس الحكماء ومركز الأزهر للترجمة.

رابط مختصر
2017-06-14 2017-06-14
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا