تفاصيل موقع تسجيل لقاح كورونا.. هل يمكن تسريب بيانات المشاهير

بروباجنداآخر تحديث : الأحد 10 يناير 2021 - 12:15 صباحًا
تفاصيل موقع تسجيل لقاح كورونا.. هل يمكن تسريب بيانات المشاهير

كشف أيسم صلاح مستشار وزيرة الصحة لشؤون تكنولوجيا المعلومات، تفاصيل إطلاق الوزارة للموقع الإلكتروني الخاص بتسجيل المواطنين للحصول علي لقاح فيروس كورونا المستجد، لافتا إلى أنه لم يتم الإعلان عن الموقع بشكل رسمي، بل ما حدث مجرد بث تجريبي لمعرفة مدى تفاعل الناس معه.

أضاف صلاح خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي ببرنامج “كلمة أخيرة” على قناة ON، أنه تم تطوير الموقع لمدة 3 ساعات فقط، وخلال الساعة الأولى سجّل نحو 10 آلاف مواطن، مشيرا إلى أن الموقع جاهز للتسجيل، ومن الناحية التقنية يدعم دخول 5 ملايين زائر في الدقيقة الواحدة، وبمواصفات تأمينية هامة جدا للحفاظ على سرية البيانات.

من جانبها، تساءلت “الحديدي” عن مدى وجود احتمالية تسريب البيانات أو حدوث اختراق للموقع، قائلة: “يعني مش هنلاقي كمان شوية يحصل اختراق ونلاقي بيانات المشاهير مثلا منشورة إنه فلان عنده أمراض كذا وساكن فين وأرقام تليفونه كذا؟!”، ليؤكد مستشار وزيرة الصحة أن الموقع تم تأمينه جيدا، ولا يزال الاستمرار في تطوير المواصفات التأمينية، لذلك تأخر الإطلاق الرسمي له، ولن يكون هناك أي ضرر لاحقا أو إمكانية لتسريب البيانات.

في نفس السياق، أشار صلاح إلى أن الفئات التي من المفترض أن تسجل على الموقع، هم الأكثر عرضة للإصابة مثل الفرق الطبية والعاملين في مجال الرعاية الصحية، وكذلك الفئات الأكثر تأثرا حال الإصابة مثل كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة مثل الضغط والسكر والأورام والفشل الكلوي.

تابع أنه عند التسجيل على الموقع يكشف المواطن عن بعض البيانات مثل الاسم والعنوان والسن.. وأسئلة أخرى عن الحالة الطبية وهل هناك أمراض يعاني منها، وحال وجود أمراض مزمنة يتم رفع تقرير طبي رسمي يثبت ذلك، وإن لم يستطع المواطن رفع التقرير على الموقع، فإنه ينتظر رسالة نصية بمكان التطعيم، وحين يتوجه إليه يقدم التقارير الطبية المطلوبة.

رابط مختصر
2021-01-10 2021-01-10
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا