تأجيل محاكمة سائق محمد رمضان بتهمة القتل الخطأ لجلسة 11 نوفمبر

كتب بروباجنداآخر تحديث : الخميس 8 نوفمبر 2018 - 4:41 مساءً
تأجيل محاكمة سائق محمد رمضان بتهمة القتل الخطأ لجلسة 11 نوفمبر

أحالت محكمة جنح مركز إمبابة، محاكمة سائق الفنان محمد رمضان في اتهامه بالقتل الخطأ لسوداني الجنسية والإصابة الخطأ لـ3 أشخاص بينهم تايلنديون في حادث تصادم أعلى محور 26 يوليو لدائرة مغايرة للاختصاص الرقمي، وأجلت القضية إلى جلسة 11 نوفمبر الجاري.

كان أحال المستشار وليد سراج المحامي العام الأول لنيابات كرداسة سائق زوجة الفنان محمد رمضان إلى المحاكمة العاجلة أمام محكمة الجنح، وأشارت التحقيقات التي باشرها إسلام شاكر مدير نيابة كرداسة ومركز إمبابة إلى أنه أنه أثناء سير سيارة هيونداي فيرنا تابعة لإحدى شركات التوصيل أعلى محور 26 يوليو قبل نفق فودافون باتجاه ميدان لبنان تقل 5 أشخاص سائق وآخر مصري وزوجته تايلندية وصديقهم تايلندي والخامس سوداني الجنسية متوجهين لاستلام السوداني عمل في أحد المطاعم انفجر الإطار الأمامي الأيسر للسيارة، ما أدى إلى اصطدامها بالرصيف ثم توقفها بعرض الطريق.

وأضافت التحقيقات أنه مع توقف السيارة بعرض الطريق قدمت سيارة كرايسلر سوداء اللون يستقلها زوجة الفنان محمد رمضان وصديقتها يقودها سائق زوجة الفنان فاصطدمت بالسيارة المتوقفة من الجانب الأيمن ما أدى إلى إصابة 3 من مستقلي السيارة الهيونداي المصري وزوجته التايلندية والتايلندي الآخر بكدمات والتواءات وجروح طفيفة بينما أصيب صديقهم السوداني 41 سنة بخبطة شديدة بالرأس أدت إلى دخوله في غيبوبة نتيجة إصابته بنزيف تم نقله إلى المستشفى وفارق الحياة بعدها بساعة متأثرا بإصابته.

وأصيبت زوجة الفنان محمد رمضان وصديقتها بكسور بالقدمين بينما تهشمت السيارة الهيونداي بالكامل وتهشمت مقدمة “كبوت” سيارة زوجة رمضان، وجهت النيابة للسائق المتهم “عبد العزيز. ا”، 27 سنة تهمتي القتل الخطأ للمتوفى السوداني والإصابة الخطأ لـ 3 آخرين وأمرت بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات وفور ورود التحريات حول الواقعة وسماع أقوال المصابين تمت إحالة المتهم إلى محكمة جنح كرداسة.

رابط مختصر
2018-11-08 2018-11-08
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

كتب بروباجندا