بوكو حرام تتبنى هجمات جديدة في نيجيريا

تبنت جماعة بوكو حرام، في مقطع فيديو على الإنترنت، عدة هجمات تم تنفيذها الأسبوع الماضي في شمال نيجيريا.

وقتل ما لا يقل عن 17 شخصا، من بينهم ستة عناصر من جماعة بوكو حرام، يوم الأربعاء الماضي في أربع هجمات متفرقة.

وهاجم انتحاري مسجدا في مدينة مايدوجوري بشمال البلاد، وأعقب الهجوم بوقت قصير تفجيران انتحاريان آخران. وفي الوقت نفسه، أطلق المسلحون من أسلحة مضادة للطائرات على قرية في ضواحي المدينة وأحرقوا منازل.

وقال متحدث باسم بوكو حرام، لم يكشف عن اسمه، في شريط الفيديو: ” بدأت الحرب للتو ولن تنتهي إلا عندما تختارون الدخول في الإسلام”.

وظهر زعيم الجماعة، أبو بكر شيكاو، في قرب نهاية الفيديو الذي تبلغ مدته 23 دقيقة، ليبدد الشائعات حول مقتله. وأكد شيكاو مجددا على هدف الجماعة في إقامة دولة إسلامية في المنطقة.

وذكرت الجماعة: “إنكم تكذبون (بقولكم) إنكم هزمتمونا”.

وكانت الهجمات الأخيرة هي الأسوأ على مدار أكثر من عام في المدينة، التي تقع في قلب تمرد بوكو حرام. وتضم مايدوجوري أيضا عدة مخيمات للاجئين لإيواء النازحين بسبب القتال.

وكانت الحكومة النيجيرية ذكرت في وقت سابق أنه تم طرد جماعة بوكو حرام من المنطقة.

شاهد أيضاً

فيديو وصور | حفل الهضبة عمرو دياب على مسرح بورتو جولف مارينا

الهضبة عمرو دياب بدأ حفله الغنائي في الساحل الشمالى بأغنية ” قمر إيه ” مصاحبًا …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *