برلماني روسي يحذر من «ضربات انتقامية» بعد إسقاط التحالف الدولي مقاتلة سورية

بروباجنداآخر تحديث : الإثنين 19 يونيو 2017 - 3:20 مساءً
برلماني روسي يحذر من «ضربات انتقامية» بعد إسقاط التحالف الدولي مقاتلة سورية
قال فلاديمير جباروف النائب الأول لرئيس لجنة الشئون الدولية بمجلس الاتحاد الروسي، اليوم الإثنين، إن إسقاط التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية مقاتلة سورية في ريف الرقة قد يؤدي إلى ضربات انتقامية من قوات الدفاع الجوي الحكومية السورية.

وأضاف جباروف -في تصريح أوردته وكالة أنباء سبوتنيك الروسية- أن هذا النزاع قد يذهب بعيدا جدا، لذلك فمن الضروري ترتيب لقاء دبلوماسي بين الأطراف المعنية في سوريا.

ولفت النائب الروسي إلى أن إسقاط الطائرات السورية غير المقبول قد يقود إلى ضربات انتقامية، مشيرا إلى أن الجيش السوري يمتلك أنظمة الدفاع الجوي “إس- 300″، كما توجد أيضا أنظمة “إس- 400” الروسية، لذا فإن هذا الأمر قد يؤدي إلى المزيد من الصراعات.

وأشار جباروف إلى أن هذا الحادث ليس الأول من نوعه، فقد وقعت في الأيام الأخيرة عدة ضربات من القوات الأمريكية ضد القوات الحكومية السورية.

يذكر أن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية أسقط أمس الأحد مقاتلة سورية من طراز “سو – 22” بزعم الاقتراب من القوات المدعومة من التحالف في الرقة.

 
رابط مختصر
2017-06-19 2017-06-19
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا