اليابان تتوقع انخفاضا قياسيا جديدا فى المواليد لعام 2020

بروباجنداآخر تحديث : السبت 24 أكتوبر 2020 - 4:22 مساءً
اليابان تتوقع انخفاضا قياسيا جديدا فى المواليد لعام 2020

قالت مصادر حكومية يابانية، اليوم السبت ، إنه من المتوقع أن ينخفض ​​عدد المواليد الجدد في عام 2020 إلى حوالي 845 ألف مولود، ما يعتبر انخفاضا قياسيا جديدا، وبحسب وكالة أنباء “كيودو” اليابانية فإن هذا الرقم أقل بكثير من الرقم المسجل في عام 2019 والذي بلغ 865 ألفا و239 مولودا، وهو أدنى مستوى مسجل حاليا منذ أن بدأ تسجيل أعداد المواليد منذ 120 عاما.

ومن المقرر أن تصدر الحكومة تقديرًا أوليًا في ديسمبر قبل إصدار الرقم النهائي العام المقبل، لكن من المرجح أن تسجل انخفاضا قياسيا للعام الخامس على التوالي، ووفقا لوزارة الصحة والعمل والرعاية الاجتماعية في اليابان، انخفض عدد المواليد الجدد إلى أقل من المليون لأول مرة عام 2016 ويعزى هذا الانخفاض إلى تزايد العزوف عن الزواج أو الزواج في سن متأخر، ومن شأن استمرار انخفاض معدل المواليد وتقلص عدد السكان إلى زيادة تعقيد جهود الحكومة للحفاظ على أنظمة التقاعد والرعاية الطبية في السنوات القادمة.

وذكرت وزارة الصحة اليابانية أن العدد الأولي للمواليد بين يناير وأغسطس هذا العام بلغ 580 ألفا بانخفاض 2,3% عن العام السابق، وسط جائحة فيروس كورونا المستجد، ونقلت “كيودو” عن أحد المصادر قوله إن “القلق بشأن مستقبل الاقتصاد في ظل الجائحة قد يستمر في التأثير سلبا”، مضيفا “قد ينخفض ​​عدد المواليد الجدد إلى أقل من 800 ألف العام المقبل”.

وفيما تكافح اليابان، صاحبة أكبر نسبة لكبار السن من السكان في العالم، تناقص أعداد المواليد الجدد، تعهد رئيس وزرائها يوشيهيدي سوجا في وقت سابق من الشهر الجارى بإدخال علاج الخصوبة المكلف ضمن تغطية التأمين الصحي الوطني، وتتطلع الحكومة إلى القيام بهذا الإجراء بحلول 2022.

رابط مختصر
2020-10-24 2020-10-24
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا