المتحدة تقرر عرض فيلم قطر حرب النفوذ على الأسلام فى أوروبا

بروباجنداآخر تحديث : الجمعة 14 أغسطس 2020 - 6:17 مساءً
المتحدة تقرر عرض فيلم قطر حرب النفوذ على الأسلام فى أوروبا

أعلنت المتحدة للخدمات الإعلامية، انها ستعرض قريبا فيلم “قطر حرب النفوذ علي الإسلام في أوروبا” علي قنواتها.

وكانت المتحدة للخدمات الإعلامية قد حصلت على حقوق عرض هذا الفيلم الوثائقي حصريا بعد مفاوضات مكثفة لأهمية محتوي الفيلم للمشاهد المصري والعربي.

الفيلم الوثائقي مستوحى من كتاب “أوراق قطر” للصحفيين كريستيان شيسنو وجورج مالبرونو والذي حاولت قطر عرقلة توزيعه ولم تنجح في ذلك كما حاولت قناة الجزيرة الحد من قدرة الجمهور على مشاهدة الفيلم الوثائقي المستوحى من نفس الكتاب بالحصول علي حقوق بثه وفشلت في ذلك و كانت قطر قد فشلت في منع بث الفيلم في فرنسا، على الرغم من خطاب احتجاج أرسلته السفارة القطرية إلى قناة Arte التي عرضت الفيلم كمنتج مشارك أيضاً، حاولت سلطات الدوحة الحصول على الحقوق الدولية للفيلم، لضمان منع بثه خارج العالم الناطق بالفرنسية.

ووفقًا للعديد من الصحف والمواقع العالمية فإن الدوحة حاولت إيقاف عرض هذا الفيلم في أوروبا بكل الطرق وفشلت وحاولت شراء حقوقه عبر قناة الجزيرة لتضمن حجبه عن المشاهد العربي.

الفيلم وفقا لتقرير للموقع الإخباري 7dnews يؤكد دعم قطر للإرهاب ويضيف المزيد من الأدلة إلى سجل قطر في دعم الإرهاب، حيث يكشف تفاصيل جديدة بشأن تمويل الدوحة للجماعات المسلحة والمنظمات المتطرفة في أوروبا.

وأفاد المهندس حسام صالح أن الفيلم الوثائقي الفرنسي – البلجيكي المشترك يستند إلى آلاف الوثائق السرية، التي تتحدث عن تمويل قطر للمؤسسات والبرامج لدعم منظمة الإخوان المسلمين في العديد من الدول الأوروبية.

وأضاف صالح أن مجلس إدارة الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية برئاسة الاستاذ تامر مرسي يدعم عرض المزيد من الأفلام الوثائقية المتميزة سواء المنتجة في مصر أو الحصول علي الحقوق لأفلام عالمية وذلك لعرضها علي شاشات المجموعة بهدف توعية الرأي العام وتقديم أحدث الموضوعات للمشاهد.

رابط مختصر
2020-08-14 2020-08-14
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا