العواري : يجب على المسلم أن يكون بارا بالمخالف له في العقيدة

كتب بروباجنداآخر تحديث : الأربعاء 3 أكتوبر 2018 - 7:51 مساءً
العواري : يجب على المسلم أن يكون بارا بالمخالف له في العقيدة

أكد الدكتور عبد الفتاح عبد الغنى العوارى عميد كلية أصول الدين بجامعة الأزهر أن خطورة التنظيمات الإرهابية تتمثل في الفهم الضيق للقواعد الشرعية وصحيح الدين والمنهج الوسطي للإسلام، وهو ما يتضح في ما تتبناه من أعمال عنف وقتل لمن يختلف مع عناصرها فكريا.. مشيرا إلى أن تلك التنظيمات تسيء إساءة بالغة للدعوة الإسلامية ومقاصد الدين الحنيف.

وقال العواري – في كلمته خلال الندوة التي عقدتها المنظمة العالمية لخريجى الأزهر الشريف اليوم، الأربعاء، بمركز الشيخ زايد لتعليم العربية لغير الناطقين بها تحت عنوان (الإرهاب الفكرى في مرمى سهام الأزهر) – “إن المسئولية الملقاة على عاتق الأزهر تحتاج إلى تكاتف أبنائه لأن رسالة الأزهر وعالميته تنطلق من وسطية وسماحة الإسلام”.

وأضاف أنه لا يجوز لمسلم أن يلعن كافر بعينه رغم أن الكفر ضد الإسلام، لأنه لا يدرى على أى شيء يتوفى هذا الكافر فقد يموت على الإسلام، كما أن الكفر لم يكن يوما ما علة للقتال، إنما شرع القتال فى الإسلام لدفع عدوان المعتدى.

وأوضح العواري أنه يجب على المسلم أن يكون بارا بالمخالف له في العقيدة، وأن يدافع عنه لأن الدين أمر بذلك.. مؤكدا أن الأزهر منارة الفكر الوسطي للدين السمح الذي يتسم بالتعاون والإخاء ونبذ العنف والكراهية.

رابط مختصر
2018-10-03 2018-10-03
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

كتب بروباجندا