الطيب: على الزوج أن يعتنى بمظهره لتحقيق استقرار الأسرة وسعادتها

بروباجنداآخر تحديث : الخميس 16 مايو 2019 - 12:08 صباحًا
الطيب: على الزوج أن يعتنى بمظهره لتحقيق استقرار الأسرة وسعادتها

قال فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، إن الشريعة الإسلامية اهتمت بزينة الزوجة وتجملها لزوجها، واعتبرته أحد الحقوق الزوجية التي يجب الوقوف عندها والانتباه لقيمتها، لما يترتب عليه من نجاح واستقرار للحياة الأسرية، مبينًا أن المذهب المالكي ألزم الرجل بتوفير أدوات الزينة لزوجته، وجعلها جزءًا من النفقة الملزم بها بعد المأكل والمشرب والملبس والمسكن .

كما أوضح فضيلته خلال الحلقة العاشرة من برنامجه الرمضاني على التليفزيون المصري، أن المقصود ليس استخدام مساحيق التجميل والزينة الصارخة، بل اعتناء المرأة بشكلها وقوامها وألفاظها الجميلة وتوددها لزوجها، لأن هذا هو أقرب طريق إلى قلب الزوج، موضحًا أن حق التزين والتجمل ليس قاصرًا علي الزوجة فقط، بل على الزوج التزين والتجمل لزوجته، بأن يعتني بشكله ومظهره، وهو ما يحقق استقرار الأسرة وسعادتها .

يذاع برنامج فضيلة الإمام الأكبر يوميا في الساعة 6:15 مساء على الفضائية المصرية طوال شهر رمضان المبارك، ويناقش البرنامج عددًا من قضايا الأسرة المسلمة، والحقوق التي أقرها الإسلام للزوج والزوجة، وكيفية الحفاظ على الكيان الأسري كأساس لبناء مجتمع إنساني سليم.

رابط مختصر
2019-05-16 2019-05-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا