الطائفة الإنجيلية بمصر : قرار اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل يزيد من التوتر بالمنطقة

بروباجنداآخر تحديث : الخميس 7 ديسمبر 2017 - 3:10 مساءً
الطائفة الإنجيلية بمصر : قرار اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل يزيد من التوتر بالمنطقة
أعربت الطائفة الإنجيلية بمصر عن قلقها إزاء إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.

وقال رئيس الطائفة الإنجيلية الدكتور القس أندريه زكى – في بيان اليوم – إن هذا القرار سيؤدى إلى زيادة التوتر بالمنطقة العربية، مؤكدا أن هذا التصرف يؤجج المشاعر العربية ولا يخدم قضية الحل السلمي وإقامة الدولتين، ويتعارض مع كل القرارات والمواثيق الدولية.

ودعا البيان، كافة دول العالم للعمل على حل القضية الفلسطينية والعودة إلى دائرة المفاوضات، والوقوف صفا واحدا بجانب الجهود الرامية لتحقيق السلام العادل والشامل في المنطقة.

واختتم البيان بالتأكيد على ضرورة الحفاظ على الوضعية القانونية والدولية للقدس.

 
رابط مختصر
2017-12-07 2017-12-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا