الصين تحث المجتمع الدولي على دعم الاستقرار في الكونغو الديمقراطية

كتب بروباجنداآخر تحديث : السبت 12 يناير 2019 - 11:14 صباحًا
الصين تحث المجتمع الدولي على دعم الاستقرار في الكونغو الديمقراطية

حث مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة ما تشاو شيوي، المجتمع الدولي على مواصلة مساعدة حكومة جمهورية الكونغو الديمقراطية في الحفاظ على السلام والاستقرار في البلاد، في ظل مرور البلاد بمنعطف حاسم عقب الانتخابات الرئاسية.

وقال شيوي – في كلمة أمام مجلس الأمن الدولي نقلتها وسائل إعلام صينية، اليوم السبت -” يتعين على المجتمع الدولي إظهار كامل الاحترام لسيادة الكونغو الديمقراطية الوطنية، واستقلالها، ووحدة أراضيها، وسلطة اللجنة الوطنية للانتخابات”.

وأضاف “تعتبر الصين الانتخابات شأنا داخليا للبلاد، ونعتقد أن شعب جمهورية الكونغو الديمقراطية لديه القدرة والحكمة لحل القضايا ذات الصلة بطريقته الخاصة، نأمل في أن تحافظ الأطراف هناك على الهدوء وتمارس ضبط النفس وتحل الخلافات عبر الحوار والتفاوض، حفاظا على السلام والاستقرار”.

وأوضح أن تسليم السلطة السلمي يصب في مصلحة الشعب، ويحقق السلام والاستقرار والتنمية في البلاد وفي القارة الإفريقية بأسرها.. مطالبا المجتمع الدولي بمواصلة تقديم المساعدات الإنسانية، لافتا إلى أن وباء (الإيبولا) المتفشي في شمال شرق الكونغو يتطلب أيضا استمرار دعم المجتمع الدولي.

وأكد مندوب الصين لدى الأمم المتحدة أن بكين ظلت تدعم بشدة عملية السلام في الكونغو الديمقراطية، وستواصل توفير المساعدات الطبية والغذائية وغيرها من أشكال المساعدة، وستظل تشارك في التنمية الاجتماعية والاقتصادية.

يشار إلى أن اللجنة الانتخابية في الكونغو الديمقراطية أعلنت أن النتائج الأولية أظهرت فوز زعيم المعارضة فيليكس تشيسيكيدي في انتخابات الرئاسة التي جرت في 30 ديسمبر الماضي، وحصل على 7 ملايين صوت.

وتنافس ثلاثة مرشحين في انتخابات الرئاسة، بينهما مرشحان من المعارضة هما تشيسيكيدي ومارتن فايولو، بالإضافة إلى مرشح السلطة إيمانويل رامازاني شاداري، وأفادت لجنة الانتخابات بأن فايولو حصل على 3ر6 ملايين صوت، بينما حصل شاداري على 3ر4 ملايين صوت، وأعلن فايولو عدم قبوله النتائج وقال “إنها شهدت تزويرا”.

رابط مختصر
2019-01-12 2019-01-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

كتب بروباجندا