الصحة الفلسطينية تدين اعتداء الاحتلال الإسرائيلى بالرصاص على مجمع طبى

بروباجنداآخر تحديث : الأحد 27 ديسمبر 2020 - 8:44 مساءً
الصحة الفلسطينية تدين اعتداء الاحتلال الإسرائيلى بالرصاص على مجمع طبى

أدانت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة اليوم الأحد، اعتداء جيش الاحتلال الإسرائيلي بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، على مجمع فلسطين الطبي في مدينة رام الله.

وأوضحت الكيلة – وفقا لما أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” – أن قوات الاحتلال اقتحمت محيط مجمع فلسطين الطبي فجرا، وشرعت في إطلاق الأعيرة النارية وقنابل الغاز باتجاه المجمع، ما أدى إلى إصابة سيدة حامل برصاصة مطاطية في كتفها ورجل إسعاف برصاصة مطاطية في يده داخل حرم المجمع، إضافة إلى حالات اختناق وهلع في صفوف المرضى، خاصة الأطفال، وتضرر مركبة إسعاف تابعة للمجمع.

وأكدت أن هذا الاعتداء الخطير على حرمة المستشفى وإلحاق الإصابات في صفوف المرضى يستوجب تدخلا دوليا عاجلا لحماية أبناء الشعب الفلسطيني ومساءلة دولة الاحتلال على جريمتها، وخرقها للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، الذي ينص على حماية المرضى والطواقم الطبية والمراكز الصحية والمستشفيات.

وأشارت إلى أن هذا الاعتداء هو الثاني الذي تقوم به قوات الاحتلال الإسرائيلي على المستشفيات خلال يومين، حيث كان مستشفى الدرة في قطاع غزة قد تضرر جراء القصف الإسرائيلي، ما أدى لإصابة عشرات الأطفال المرضى ومرافقيهم، إضافة إلى تضرر محتويات المستشفى.

رابط مختصر
2020-12-27 2020-12-27
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

بروباجندا