السيسي يتحدث عن حقوق وواجبات المصريين

كتب بروباجنداآخر تحديث : الأربعاء 16 مايو 2018 - 2:10 مساءً
السيسي يتحدث عن حقوق وواجبات المصريين

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، أن الحقوق والواجبات مصانة فى مصر، قائلا: “اوعوا تفتكروا إنى إذا كنت إنسان بحترم نفسى وأحترمكم إن أقبل يكون فيه إساءة لحد، لكن أنا بخاف على مصر وكلنا بنخاف عليها”.

و قال السيسى، خلال جلسة “رؤية شبابية لتحليل المشهد السياسى المصرى” بالمؤتمر الوطنى الخامس للشباب، إنه يدعم إنجاز انتخابات المحليات فى أسرع وقت، متابعا: “صوتى إلى صوتكم وكان المفروض الكلام ده السنة الماضية”.

وأضاف الرئيس السيسي أن الدستور الجديد يتطلب تشريعات جديدة، وهو ما ضغط على البرلمان خلال الفترة السابقة كأولوية، مستكملا: “القوانين اللى تم إصدارها خلال الفترة اللى فاتت ضخم جدا، علشان الدستور الجديد لازم القوانين تعدل علشان تتناسب معاه”.

وأوضح السيسي أنه إذا أردنا أن نحارب الفساد بشكل حقيقى، ونمكن الشباب، فلابد من إنجاز “المحليات” بشكل سريع، مناشدا الشباب: “أوعوا تختاروا غير الأفضل ليكم ولبلدكم”.

وعن تعامل المسؤولين التنفيذيين مع المواطنين، قال السيسي : “مفيش حد يرضى يتعامل مع أهله وناسه بإساءة، وإلا يبقى عنده مشكلة، شخصية صعبة اللى عاوز يئذى الناس، وأنا أتصور إنكم عارفينّى، الحمد لله بحب كل الناس حتى أعدائى”.

و قال الرئيس  إن الحياة السياسية فى مصر شهدت دفعة كبيرة للغاية منذ العام 2011 حتى الآن، مؤكدا أن الحياة السياسية هدفها دفع الدولة إلى الأمام وتطويرها وتقويتها.

وأضاف السيسي، معلقا على وجود الأحزاب فى البرلمان الحالى: “وجود 9 أحزاب فى البرلمان عمل إيجابى، حتى إذا لم نرض عنه، ما تستعجلوش وما يبقاش الطموح بتاعنا جامح، علشان نمشى على مهلنا وننجح”.

و تابع :  “محدش هيخلد فى الدنيا وكلنا موجودين لفترة وهنمشى منها، وإذا كنا بنحب بلدنا ونخاف عليها لازم نجهز كوادر”.

و قال “عندما نتصدى للظرف والتحديات التى تواجه مصر يجب أن تكون الصورة مكتملة للسياسى، أى يجب أن يكون على علم بالسياسية والاقتصاد والأمن وكل شىء”، مؤكدا أن هناك خيطا رفيعا بين الأهداف النبيلة والنوايا الحسنة، والنتائج الهدامة والخبيثة.

رابط مختصر
2018-05-16 2018-05-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة بروباجندا الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

كتب بروباجندا