الرئيس الفرنسي : العاهل المغربي أكد رغبته في تهدئة الأوضاع بمنطقة الريف

صرّح الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أن العاهل المغربي منشغل بخصوص ما يجري في منطقة الريف التي تعدّ “غالية عنده واعتاد أن يقضي فيها بعضا من الوقت”، خلال مؤتمر صحفي أجراه اليوم الأربعاء بمناسبة زيارة “عمل وصداقة” يقوم بها للرباط التقى خلالها بالملك محمد السادس.

وقال ماكرون، في أول زيارة يقوم بها للمنطقة المغاربية، بعد انتخابه رئيسا لفرنسا، إنه تطرّق مع العاهل المغربي لموضوع الريف منذ بدء الزيارة، وإنه إذا لم يكن ممكنا له، أي ماكرون، تقييم موضوع يخصّ السياسة الداخلية للمغرب، إلّا أن الملك أكد له أن التظاهر حق يكفله الدستور.

وتابع ماكرون، الذي حلّ في المغرب رفقة زوجته، أن الملك محمد السادس يرغب بتهدئة الأوضاع في الريف عبر التجاوب مع مسببّات هذه الحركات الاحتجاجية وعبر الاهتمام بالمنطقة.

كما صرّح ماكرون في موضوع ليبيا أن هناك إرادة مشتركة لإيجاد طرق تتيح استقرار هذا البلد، خاصة وأن هذا الاستقرار يشغل المنطقة من الناحية الأمنية ومن ناحية تدفق المهاجرين.

وبخصوص أزمة الخليج، قال ماكرون، الذي من المنتظر أن يغادر الرباط غدا، إنه تباحث مع ملك المغرب وجود نظرة عامة يتشاركها الطرفان تؤكد من جهة على استقرار المنطقة ومن جهة ثانية على مكافحة الإرهاب وكل أشكال تمويله.

ولم تتوقف الاحتجاجات في مدينة الحسيمة منذ نهاية أكتوبر/تشرين الثاني من الماضي، إذ يطالب المحتجون بمطالب اجتماعية واقتصادية وحقوقية، ورغم تعهد الحكومة بإنجاز عدة مشاريع استراتيجية، إلّا أن ذلك لم يوقف التظاهر الذي ازدادت حدته بعد اعتقال العشرات، منهم وجوه بارزة في الحراك.

شاهد أيضاً

أسعار الذهب ترتفع في التعاملات الأمريكية

ارتفعت أسعار التعاقدات الآجلة للذهب ،اليوم الإثنين، خلال التعاملات الأمريكية، في الوقت الذي استقرت فيه …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *