الرئيس السيسي يناقش آخر تطورات مشروع أنفاق قناة السويس بالإسماعيلية

اجتمع السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس ورئيس الهيئة العامة الاقتصادية لمنطقة القناة، وذلك بحضور اللواء كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وصرح السفير بسام راضي المُتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية بأنه تم خلال الاجتماع استعراض آخر تطورات مشروع أنفاق قناة السويس بالإسماعيلية، حيث تم التأكيد على أن العمل يسير في حفر الأنفاق بمعدلات أداء ونسب تنفيذ عالية.

كما أشار السيد الفريق مهاب مميش إلى أن هيئة قناة السويس أنشأت إدارة للإنفاق لتشغيل وصيانة الأنفاق الجديدة.

كما شهد الاجتماع أيضاً استعراض آخر تطورات مشروع المزارع السمكية في منطقة شرق بورسعيد، فضلاً عن مشروع تعميق وتطهير بحيرة المنزلة لتحويلها إلى مزرعة طبيعية للأسماك وفق أفضل المعايير البيئية المتعارف عليها دولياً، حيث ستشارك هيئة قناة السويس في أعمال تطهير البحيرة.

كما تم استعراض آخر تطورات المنطقة الاقتصادية والمناطق الصناعية بقناة السويس، وما تم إنجازه من إنشاءات ومشروعات حتى الآن.وأضاف المتحدث الرسمي أن السيد الفريق/ مهاب مميش قدم تقريراً للسيد الرئيس حول سير العمل في قناة السويس.

وأشار إلى أن حركة الملاحة بالقناة سجلت العام الحالي 2017 أرقاماً قياسية في العائدات وحمولات السفن العابرة، وأن تلك المعدلات القياسية تم رصدها بعد التطوير الذى تشهده القناة، الأمر الذى انعكس على سرعة الملاحة في القناة وزمن العبور الذى تقطعه السفن ما بين البحرين المتوسط والأحمر.

كما أشار إلى عودة عدد من الخطوط الملاحية وشركات الملاحة العالمية، وعلى رأسها تحالف “أليانس”، والذي يضم خمس خطوط ملاحية كبرى، إلى ميناء شرق بورسعيد مرة أخرى، مؤكداً أن هذه الخطوة ستساهم في زيادة نسب تشغيل الميناء، ومشيراً إلى الحرص على الاستفادة من حجم البضائع الضخم الذي يعبر القناة سنوياً بتنفيذ مشروع التنمية بمنطقة القناة.

وذكر السفير/ بسام راضى أن السيد الرئيس، بعد أن اطلع على الخطوات التنفيذية والجهود التي تقوم بها هيئة قناة السويس والهيئة العامة الاقتصادية لمنطقة القناة والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وجه بضرورة سرعة إنجاز مختلف المشروعات الجاري تنفيذها في المنطقة وفقاً للجدول الزمنى المحدد.

واكد أهمية استمرار العمل على ضخ استثمارات جديدة بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، في إطار مشروع تنمية القناة، فضلاً عن خلق بيئة جاذبة للاستثمار بإقامة مناطق صناعية ومشروعات استثمارية ضخمة بما يصب في صالح الاقتصاد المصري والأجيال القادمة. كما وجه السيد الرئيس بأن تكون عملية تطوير قناة السويس متواصلة، باعتبارها إحدى الدعامات الهامة للاقتصاد الوطني ومرفقًا حيويًا لحركة التجارة الدولية والملاحة البحرية بين الشرق والغرب.

شاهد أيضاً

أعضاء مجلس الأمن الدولي يدعون أنقرة إلى ضبط النفس في عفرين

قال مبعوث فرنسا الدائم لدى الأمم المتحدة، فرانسوا ديلاتر، إن أعضاء مجلس الأمن الدولي دعو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *